fbpx
× الرئيسية سياسة اقتصاد خدمات ناس رأي في العمقمنوعات رياضة سوريون في الخارج حقوق وحریات ملتيميديا مارس النسخة الورقية

تعرف إلى أفضل ثلاثة أفلام للإيطالي كونتين تارانتينو

لقطة من فيلم pulp fiction 1994 (الفيلم)

لقطة من فيلم pulp fiction 1994 (الفيلم)

ع ع ع

يعد المخرج الأمريكي ذو الأصول الإيطالية، كونتين تارانتينو، المولود في عام 1963، أحد أبرز مخرجي السينما العالمية.

وحاز المخرج المثير للجدل على جائزتي “أوسكار”، بالإضافة إلى 164 جائزة أخرى، من أصل 272 ترشيحًا لأفلامه من المهرجانات السينمائية حول العالم.

وصنف موقع “imdb” المختص بالأفلام السينمائية والمسلسلات التلفزيونية أفلام تارانتينو من الأفضل إلى الأسوأ.

ويمكن الاطلاع على القائمة من هنا.

Pulp Fiction 1994

يحمل الفيلم مزيجًا من السخرية والعنف المفرط، عبر ثلاث حكايات منفصلة، الأولى حول قاتل مأجور يحاول إنقاذ زوجة زعيم عصابة، وملاكم يواجه عواقب إخلاله باتفاق مع الزعيم، وقاتلين مأجورين.

حاز الفيلم على جائزة “أوسكار” لأفضل سيناريو أصلي، إلى جانب 68 جائزة أخرى بينها السعفة الذهبية في مهرجان “كان”.

الفيلم من بطولة جون ترافولتا وأوما ثورمان وصامويل جاكسون، وكتب الفيلم كونتين تارانتينو نفسه مع روجر آفاري.

حصل الفيلم على تقييم 8.9 في موقع “imdb”، وتبلغ مدة الفيلم ساعتين و34 دقيقة.

Inglourious Basterds 2009

صُنف الفيلم كثاني أفضل أعمال تارانتينو، وأُنتج في عام 2009.

وتدور أحداث الفيلم في أثناء الاحتلال الألماني للعاصمة الفرنسية باريس، إبان الحرب العالمية الثانية، ويحكي عن خطة لاغتيال قادة نازيين في الجيش الألماني من قبل جنود أمريكيين.

الفيلم من بطولة براد بيت وديان كروغر وإيلي روث، وكتب الفيلم كونتين تارانتينو.

تبلغ مدة الفيلم ساعتين و33 دقيقة، وحاز على “أوسكار” لأفضل ممثل مساعد لكريستوف والتز، إضافة إلى 133 جائزة أخرى.

وحصل الفيلم على تقييم 8.3 في موقع “imdb”.

kill bill: the Whole Bloody Affair 2011

الجزء الثالث والخير من ثلاثية “Kill Bill”، وفيه تستمر شخصية “العروس” بالانتقام من رئيسها السابق وحبيبها، مع الإيقاع بأربعة من أعضاء الفرقة والتخلص منهم.

حصل الفيلم على تقييم 8.8 في موقع “imdb”، ولم يترشح لأي جوائز.

السيناريو من تأليف تارانتينو نفسه، مع أوما ثورمان، التي لعبت دور البطولة في الفيلم مع دايفد كاردين وفيفيسا فوكس.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة