اشتباك بالأيدي وإطلاق نار.. توتر في الرقة بين “قسد” ومدنيين

قوات الأمن الداخلي التابعة لـ "قسد" في الرقة (الأمن الداخلي- فيس بوك)

ع ع ع

شهد حي المشلب في مدينة الرقة توترًا بين عدد من سكان الحي وعناصر من “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد)، أدى إلى اشتباك بالأيدي وإطلاق نار.

وقالت صفحة “شبكة الخبور” المحلية عبر “فيس بوك”، اليوم، الأحد 12 من نيسان،  إن عددًا من أهالي حي المشلب طردوا دورية تابعة لـ”قسد” بعد محاولتها إغلاق أحد صالات الإنترنيت الفضائي في الحي.

وأوضحت أن دورية لـ”قسد” جاءت اليوم صباحًا، بداعي مصادرة الأجهزة في الصالة، حيث تصدى لهم الأهالي بالعصي والحجارة، مشيرة إلى أن الدورية أطلقت الرصاص لتفريق المحتجين.

وأغلقت “قسد” خلال اليومين الماضيين عدد من صالات الإنترنت الفضائي في مدينة الرقة.

في سياق متصل، قالت صفحة “الرقة تذبح بصمت” عبر “فيس بوك”، اليوم، إن أصل المشكلة في حي المشلب ناتج عن اعتقال دورية لـ “قسد” للشاب عبدالله المجهد الملقب بـ”المخترع”، من منزله في الحي بعد منتصف ليل أمس السبت.

وأوضحت أن “قسد” صادرت أجهزة الأنترنت وبعض المعدات الموجودة لدى الشاب، وأن عناصر الدورية اعتدوا على سكان الحي عند محاولتهم الاستفسار عن سبب الاعتقال، حيث جرح عدد منهم.

وتشهد مناطق “الإدارة الذاتية” (الكردية) لشمال شرق سوريا تضييقًا على عمل شبكات الإنترنت  الفضائي، إذ بدأت الإدارة بمنع استخدام الشبكة التركية.

وأوقفت “قسد” أمس السبت جميع محال توزيع الإنترنت في مدينة القامشلي التي تعتمد على الشبكة التركية، وطالبت بالاعتماد على شبكة الإنترنت القادمة من إقليم كردستان العراق.

اقرأ أيضًا: قيود على استخدام شبكة الإنترنت التركية في القامشلي



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة