fbpx

بعمليتين شارك بهما التحالف.. القبض على مشتبه بانتمائهم لتنظيم “الدولة” في دير الزور

إنزال جوي أمريكي في مدينة الطبقة بمشاركة "قسد" (الوحدات الكردية/فيس بوك)

ع ع ع

ألقت “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) القبض على عناصر قالت إنهم من خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” في دير الزور، خلال عمليتين أمنيتين شارك بهما طيران التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية.

ونقل موقع “نورث برس” المحلي عن مصدر عسكري في “قسد” (لم يسمه) اليوم، الاثنين 13 من نيسان، قوله إن الوحدات الخاصة في “قسد” نفذت خلال الـ72 ساعة الماضية عمليتين ضد خلايا التنظيم، شرقي وشمالي محافظة دير الزور.

وأوضح أنه تم اعتقال أربعة عناصر من خلايا التنظيم، ويجري التحقيق معهم “للتوصل لمزيد من المعلومات حول خلايا التنظيم، الموجودة في منطقة دير الزور وجنوب الحسكة وبقية مناطق شمالي وشرقي سوريا”، وفق المصدر.

وكانت حسابات على موقع “فيس بوك” تابعة لـ”قسد” تحدثت عن اعتقال من يسمى بـ”أمير ديوان الصحة” لدى تنظيم “الدولة”، في 11 من نيسان الحالي، بمشاركة قوات من التحالف الدولي.

 

وتزايد نشاط  تنظيم “الدولة الإسلامية” مؤخرًا في العديد من مناطق محافظتي دير الزور والحسكة، مستهدفًا عناصر من “قسد” وآخرين من قوات النظام السوري.

وتنشر وكالة “أعماق” التابعة للتنظيم بشكل شبه يومي بيانات حول تلك العمليات، كان أحدثها أمس، الأحد، إذ تبنى التنظيم قتل عنصرين من “وحدات حماية الشعب” (الكردية) التي تعد العمود الفقري لـ”قسد”.

وقالت الوكالة إن العنصرين يعملان في مخيم “الهول”، وقُتلا عبر إطلاق النار عليهما قرب مفرق السد في ناحية العريشة بريف الحسكة الجنوبي.

تنظيم “الدولة” يتبنى قتل عنصرين من “الوحدات الكردية” يعملان في مخيم “الهول” بريف الحسكة – 12 من نيسان 2020 (أعماق)

وافتتحت “الإدارة الذاتية” (الكردية) مخيم “الهول” منتصف نيسان 2016، لاستقبال النازحين الفارين من مناطق خاضعة لتنظيم “الدولة” واللاجئين من مناطق العراق الحدودية القريبة من بلدة الهول شرقي الحسكة.

وتقول الإدارة إن المخيم يحتوي اليوم 31 ألفًا و436 شخصًا من النازحين السوريين، موزعين على 9220 عائلة، بينها عوائل تابعة لعناصر من تنظيم “الدولة”.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة