fbpx

تفاؤل الأسواق الأمريكية يتسبب بانخفاض سعر الذهب عالميًا

صورة تعبيرية للذهب (رويترز)

صورة تعبيرية للذهب (رويترز)

ع ع ع

انخفضت أسعار الذهب، في تعاملات اليوم الجمعة، وسط تفاؤل ساد الأسواق بعد خطط أمريكية لفتح الاقتصاد مجددًا.

ولامس سعر أوقية الذهب (أونصة) اليوم، الجمعة 17 من نيسان، 1685 دولارًا في التعاملات الفورية، بحسب موقع “GoldPrice” المتخصص بمتابعة أسعار الذهب.

بينما تراجعت العقود الآجلة للذهب إلى أقل من 1710 دولار للأوقية، بحسب موقع “investing“.

ويأتي التراجع بعد خطط أولية لإعادة فتح الاقتصاد الأمريكي، ومؤشرات مبكرة على نجاح عقار تجريبي لعلاج فيروس “كورونا المستجد” (كوفيد-19)، ما يعني تحسنًا للاقتصاد، بحسب “رويترز“.

وأعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ان إدارته تعمل على اتخاذ قرار مرتقب بإعادة فتح المجال الاقتصادي، مبررًا قراره لأسباب وصفها بأنها “وجيهة”.

وكان سعر الذهب ارتفع عالميًا، الثلاثاء الماضي، إلى أعلى مستوى له في سبع سنوات، وسط مخاوف من تداعيات فيروس “كورونا” على الاقتصاد العالمي.

وارتفع سعر أوقية الذهب إلى أكثر من 1728 دولارًا، وهو أعلى مستوى منذ أواخر العام 2012.

سعر أوقية الذهب بالدولار خلال 30 يومًا (goldprice)

سعر أوقية الذهب بالدولار خلال 30 يومًا (goldprice)

ويأتي الطلب على الذهب كملاذ آمن، في وقت أعلن فيه “صندوق النقد الدولي“، أن “عدم يقين شديد” يحيط بتنبؤات النمو العالمي.

ومن “المرجح جدًا” أن يمر الاقتصاد العالمي هذا العام بأسوأ ركود تعرض له منذ سنوات “الكساد الكبير”، متجاوزًا في ذلك كل تداعيات الأزمة المالية العالمية منذ عشر سنوات.

اقرأ أيضًا: سعر الذهب يبلغ أعلى مستوى في سبع سنوات

ويشهد الاقتصاد العالمي انكماشًا حادًا بواقع -3% في عام 2020، وهو أسوأ بكثير مما ترتب على الأزمة المالية العالمية في 2008- 2009.

وقررت دول أوروبية تخفيف بعض قيود العزل الصحي والإغلاق، وسمحت بإعادة افتتاح بعض الأنشطة الاقتصادية والتعليمية، بينما تستعد دول أخرى لذلك.

وأعلنت المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، السماح للمحلات التجارية بإعادة فتح أبوابها اعتبارًا من يوم الإثنين 19 من نيسان.

ووافقت الأحزاب السياسية في البرلمان الدنماركي، مساء أمس، على توسيع المرحلة الأولى من إعادة الافتتاح، والسماح لأعمال جديدة بإعادة فتح أبوابها تدريجيًا.

وأوضح رئيس الوزراء الإسباني، بيدرو سانشيز، أن الإغلاق العام مازال قائمًا، وأن الشيء الوحيد الذي انتهى هو “التدبير المتطرف” المطبق على الاقتصاد.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة