​​أسعار النفط تستمر بالهبوط إلى أدنى مستوياتها في 21 عامًا

صورة تعبيرية لحقل نفط- (Oil price)

ع ع ع

تستمر أسعار النفط العالمية بالتراجع، منخفضة إلى أدنى مستوى في أكثر من عقدين، وسط مخاوف من سرعة نفاد أماكن تخزين الخام في العالم، بعد أن ثبت أن تخفيض الإنتاج غير كافٍ للتعامل مع انخفاض الطلب.

وذكرت وكالة “بولمبيرغ” العالمية المتخصصة بالإحصائيات الاقتصادية اليوم، الاثنين 20 من نيسان، أن العقود الآجلة للنفط تراجعت في نيويورك الأمريكية بنسبة 19%، إلى أقل من 15 دولارًا للبرميل.

وجاء ذلك بعد خسارة العقود الآجلة ما يقرب من خُمس قيمتها الأسبوع الماضي، وفشل صفقة “أوبك” والمنتجين الآخرين في مواجهة الطلب المتضرر من الاقتصاد العالمي المعطل.

وينتهي عقد نيسان الحالي يوم غد الثلاثاء، مع انخفاض العقود الآجلة الأكثر نشاطًا في شهر حزيران بنحو الثلث إلى أكثر من خمسة أضعاف حجم التداول، كما انخفض خام “برنت” القياسي العالمي نحو 3% فقط.

وانخفض خام “غرب تكساس الوسيط” تسليم شهر أيار، بنسبة 19% إلى 14.80 دولار للبرميل في بورصة نيويورك التجارية بلندن، بعد انخفاضه بنسبة 20% الأسبوع الماضي، كما انخفض إلى 14.47 دولار، وهو الأضعف منذ آذار 1999.

خام “برنت” لشهر حزيران انخفض بنسبة 2.7% إلى 27.33 دولار للبرميل في بورصة أوروبا للعقود الآجلة، بعد خسارة مقدرة بـ11% تقريبًا الأسبوع الماضي.

ولم تفلح تخفيضات الإنتاج التي أقرتها “أوبك” في آذار الماضي في كبح تراجع أسعار النفط، إذ قال مؤسس شركة “فاندا إنسايتس” للأبحاث، فاندانا هاري، “تظهر الأسعار الحالية أن تخفيضات أوبك وشركائها أثبتت أنها خاطفة، حيث كانت أسعار النفط تحت رحمة الفيروس مرة أخرى”.

وأضاف، بحسب الوكالة العالمية، “حتى نقترب من رفع عمليات الإغلاق في الولايات المتحدة، قد ينجرف النفط إلى الأسفل أو يظل محجوبًا حول المستويات الحالية”.

مستويات دنيا سجلتها أسعار النفط خلال نيسان الحالي

 في 15 من نيسان الحالي، انخفضت أسعار النفط إلى أدنى مستوى لها في 18 عامًا، إلى ما دون 20 دولارًا للبرميل، وهو أدنى مستوى منذ العام 2002.

كما هبطت، حينها، عقود الخام الأمريكي إلى 19.20 دولار للبرميل، وهو أدنى مستوى منذ العام 2002، بينما تراجعت عقود “برنت” عند 29.17 دولار للبرميل. 

وتوقعت وكالة الطاقة الدولية (IEA)، تراجع ​​الطلب العالمي على النفط، بمعدل قياسي قدره 9.3 مليون برميل في اليوم على أساس سنوي في عام 2020، كما توقعت انخفاض أسعار النفط إلى مستويات قياسية لم تشهدها الأسواق منذ 25 عامًا.

وفي 30 من آذار الماضي، هوت أسعار النفط إلى أدنى مستوى لها منذ 17 عامًا، في الأسواق الآسيوية عقب تدهور الأسواق المالية الأخرى، وتفاقم أزمة “كورونا” في العالم، وخاصة في الولايات المتحدة الأمريكية.

ويستخدم العالم عادة 100 مليون برميل من النفط يوميًا، ولكن يتوقع خبراء الأرصاد اختفاء ما يصل إلى ربع ذلك في غضون أسابيع قليلة.



مقالات متعلقة


Array

×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة