fbpx

“الإدارة الذاتية”: عصيان جديد لأسرى تنظيم “الدولة” في الحسكة

مسلحون من "قسد" أمام سجن الصناعة في حي غويران بمدينة الحسكة الذي شهد عصيان من قبل أسرى تنظيم "الدولة"- 30 من آذار 2020 (إذاعة ARTA)

ع ع ع

قالت “الإدارة الذاتية” في شمال شرقي سوريا إن أسرى تنظيم “الدولة الإسلامية” نفذوا عصيانًا جديدًا في “سجن الصناعة” بحي غويران بمحافظة الحسكة.

وقال “مركز الحسكة الإعلامي” التابع لـ”الإدارة الذاتية”، اليوم، الأحد 3 من أيار، إن السجن يشهد حركة عصيان جديدة للعناصر.

#عاجل| حركة عصيان جديدة لعناصر من تنظيم "الدولة الإسلامية" داخل سجن الصناعة بمدينة الحسكة وسط تحليق لطائرات التحالف الدولي في سماء المنطقة.

Gepostet von ‎مركز الحسكة الإعلامي RHC‎ am Sonntag, 3. Mai 2020

وأظهرت مشاهد مصورة وصول تعزيزات عسكرية لـ”قسد” والتحالف الدولي إلى “سجن الصناعة” لاحتواء العصيان.

وصول قوات عسكرية للسجن من قبل قوات سوريا الديمقراطية والتحالف الدولي مؤلفة من عدة عربات عسكرية في حي غويران بمدينة الحسكة

Gepostet von ‎مركز الحسكة الإعلامي RHC‎ am Sonntag, 3. Mai 2020

في حين قال موقع “نورث برس” المحلي، إن طائرات التحالف الدولي حلقت فوق السجن بشكل مكثف، في أثناء ورود أنباء العصيان بداخل السجن.

ويضم سجن الصناعة في حي غويران نحو خمسة آلاف من أسرى التنظيم لدى “قسد”، معظمهم من جنسيات أجنبية.

ولم تعلق “أسايش” (القوى الأمنية لـ”وحدات حماية الشعب” الكردية) حتى الآن على أنباء العصيان الجديد داخل السجن.

وقبل شهر نفذ أسرى من التنظيم عصيان استمر ليومين داخل “سجن الصناعة”، تمكن عدد منهم من الفرار خارج السجن، قبل أن يتم القبض عليهم بعملية شارك بها التحالف الدولي.

وأظهرت صور نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي في 30 من آذار الماضي، محاولة “قسد” السيطرة على “سجن الصناعة”، بعد تمكن أسرى التنظيم من السيطرة على أجزاء واسعة منه، وهو ما أكده مدير السجن، روبار حسن، لوسائل الإعلام التي احتشدت أمام بناء السجن، مع تحليق مكثف لطائرات التحالف الدولي في المنطقة.

وأكد حسن حينها هروب أكثر من ستة عناصر من التنظيم، ووافقه بهذه المعلومة الناطق باسم المكتب الإعلامي لـ”قسد” مصطفى بالي، إلا أن الناطق الرسمي باسم “قسد”، كابي كابريل، نفى هذه الأخبار، ليعود في اليوم التالي ويؤكد السيطرة على كامل السجن وإنهاء العصيان.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة