fbpx
× الرئيسية سياسة اقتصاد خدمات ناس رأي في العمقمنوعات رياضة سوريون في الخارج حقوق وحریات ملتيميديا مارس النسخة الورقية

يبدأ العام المقبل.. برنامج تعويضي لطلاب الصفوف الانتقالية في سوريا

امتحانات الشهادة الثانوية العامة (سانا)

امتحانات الشهادة الثانوية العامة 2018_2019 (سانا)

ع ع ع

قررت وزارة التربية في حكومة النظام  السوري تنفيذ برنامج تعليمي مدته أسبوعان، مطلع العام الدراسي المقبل، لتعويض الفاقد التعليمي للصفوف الانتقالية جميعها.

وأعلنت الوزارة في بيان اليوم، الاثنين 4 من أيار، أنها ستُجري اختبارًا للفاقد التعليمي لطلاب صفوف السابع والثامن والعاشر والحادي عشر، وفقًا لوكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا).

وستضاف نتائج الاختبار إلى علامات الفصل الأول، وذلك لترتيب نجاح طلاب تلك الصفوف.

وطلبت الوزارة من مديرياتها العمل على إنهاء العام الدراسي الحالي لجميع الصفوف الانتقالية، في 26 من أيار الحالي.

ووجهت بنقل طلاب هذه الصفوف إلى الصف الأعلى، وحددت الفترة بين 18 و21 من أيار الحالي لتسليم الجلاء المدرسي.

وأرشدت مديرياتها بربط تسليم الجلاء المدرسي بإعادة الكتب إلى إدارة المدرسة، وتنظيم بطاقة بأعدادها لإعادة توزيع الصالح منها.

وأعلنت الوزارة معاملة الطلاب من ذوي الإعاقة، معاملة الطلاب العاديين في نقلهم للصف الأعلى، على أن يخضعوا لدورة مع أقرانهم مع مطلع العام الدراسي المقبل، لتعويض الفاقد التعليمي.

وكانت “التربية” قررت، في 26 من نيسان الماضي، نقل جميع طلاب الصفوف الانتقالية في مرحلتي التعليم الأساسي والثانوي إلى الصف الأعلى.

وطلبت من مديرياتها في المحافظات اعتبار الاختبار الذي سيُجرى بعد تعويض الفاقد التعليمي لطلاب الصف الأول الثانوي، (ممن لم يتمكنوا من الالتحاق بمدارسهم في الفصل الأول، وقُبلوا في الفصل الثاني) ليكون معيارًا للرسوب والنجاح.

وحددت التربية تاريخ 21 من حزيران المقبل موعدًا لإجراء امتحانات الشهادتين لدورة امتحانية واحدة فقط، وألغت الدورة التكميلية.

وقررت الوزارة زيادة الأسئلة الاختيارية للطلاب في كل مادة امتحانية، وزيادة المدة الزمنية الفاصلة بين مادة وأخرى.

وحصرت الدروس التي سيُمتحن بها الطلاب، بالدروس التي تلقوها منذ بداية العام الدراسي حتى بدء تعليق الدوام في آذار الماضي.

وأعلنت وزارة الصحة السورية، في 2 من أيار الحالي، خلو محافظتي دمشق ودرعا من الإصابات بفيروس “كورونا المستجد” (كوفيد- 19)، وانحسارها بمحافظة ريف دمشق، بالتزامن مع تخفيف القيود والإجراءات الاحترازية لمنع انتشار الفيروس.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة