fbpx

رونالد كومان.. صانع المجد الهولندي

لاعب برشلونة ومنتخب هولندا السابق رونالد كومان (FCB)

لاعب برشلونة ومنتخب هولندا السابق رونالد كومان (FCB)

ع ع ع

نُقل مدرب المنتخب الهولندي رونالد كومان إلى المستشفى بعد تعرضه لمشاكل قلبية.

وقالت صحيفة “Sport” الإسبانية اليوم، الاثنين 4 من أيار، إن كومان البالغ من العمر 57 عامًا خضع لعملية “قثطرة قلبية” وتركيب دعامة للشريان التاجي.

وأشارت الصحيفة إلى أن التدخل الطبي السريع أسهم بإنقاذ حياة كومان، وأن حالته الصحية مستقرة.

ويعد كومان أحد أشهر اللاعبين والمدربين الهولنديين، وأسهم في حصول برشلونة الإسباني على أول بطولاته الأوروبية عام 1992.

كومان اللاعب

ولد رونالد كومان في عام 1963 في مدينة زاندام الهولندية، ولعب في البداية مع فريق “يورغينغن” الهولندي حتى عام 1983.

وخاض كومان مع فريقه 16 مباراة، سجل خلالها ستة أهداف، ولعب في مركز الوسط الدفاعي.

وفي عام 1983، وقّع أياكس أمستردام عقدًا مع كومان مقابل 635 ألف يورو، وبدأ بالتطور ليشغل مراكز جديدة في الملعب، فلعب كقلب دفاع، و شغل أيضًا مركز “الليبرو” أو “القشاش” كما يعرف في اللغة العربية.

استمر كومان مع أياكس ثلاث سنوات، خاض خلالها 106 مباريات، وسجل 27 هدفًا، وهو رقم مرتفع بالنسبة للاعب خط وسط دفاعي وقلب دفاع، وخلال موسمه الأخير حقق لقب كأس هولندا.

كما حقق مع أياكس لقب الدوري في موسم 1984- 1985.

عام المجد الكامل 1988

وفي عام 1986، انتقل كومان للعب مع الغريم المباشر لأياكس، نادي آيندهوفن مقابل 681 ألف يورو.

استمر تطور كومان مع ناديه الجديد، ليشغل مراكز جديدة، هي “الليبرو” وقلب الدفاع ولاعب خط وسط، ووسط دفاعي وجناح أيمن.

لعب كومان مع آيندهوفن 121 مباراة، وسجل 27 هدفًا وصنع هدفين، وهي الفترة التي شهدت تألقه الكبير وجعلته أحد أفضل لاعبي هولندا.

في فترته مع آيندهوفن، حقق كومان لقب دوري أبطال أوروبا، وكأس الأمم الأوروبية مع منتخب هولندا لكرة القدم، وهو اللقب الوحيد الذي حققه الهولنديون عبر تاريخهم على صعيد المنتخب الأول.

وحصل كومان في ذلك العام على جائزة أفضل لاعب هولندي للمرة الثانية على التوالي، بعدما حققها في عام 1987.

ولم يغب لقب الدوري عن آيندهوفن وكومان، إذ حقق الفريق لقب الدوري ثلاث مرات متتالية بين عامي 1986- 1989، وهذا يعني أن كومان حقق الدوري أربع مرات متتالية مع ناديين مختلفين.

كومان خارج الحدود

تميّز رونالد كومان الكبير، دفع برشلونة الإسباني للتعاقد معه في عام 1989 مقابل خمسة ملايين يورو تقريبًا.

وجرب كومان مع النادي الإسباني اللعب في مركز جديد وهو الظهير الأيسر لمباراة واحدة، كما لعب في المراكز الأخرى التي شغلها مع الأندية الهولندية.

وخاض مع برشلونة 252 مباراة في جميع المسابقات، أحرز خلالها 82 هدفًا وصنع خمسة أهداف.

الهدف الأغلى في مسيرة كومان مع برشلونة كان عندما أهدى النادي لقب دوري أبطال أوروبا للمرة الأولى في تاريخه، بعد تنفيذه ضربة حرة مباشرة أحرز منها هدف المباراة الوحيد.

وخاض برشلونة المباراة النهائية أمام سامبدوريا الإيطالي، وفاز بنتيجة 1- 0، وبالتالي حقق ثاني ألقابه الأوروبية على صعيد الأندية.

كما حقق لقب هداف دوري أبطال أوروبا مع برشلونة في موسم 1993- 1994.

وعلى صعيد الألقاب المحلية، حقق كومان لقب الدوري الإسباني أربع مرات متتالية بين عامي 1990 و1994، ولقب الكأس مرة واحدة عام 1990، وكأس السوبر ثلاث مرات أعوام 1990- 1991 و1991-1992، و1993- 1994.

ووصل مجموع البطولات التي حققها كومان مع برشلونة إلى عشرة ألقاب في ستة أعوام.

نهاية اللاعب

في عام 1995 عاد كومان إلى بلاده ليلعب مع فريق فينوورد لمدة عامين، دون أن يحقق أي ألقاب فردية أو جماعية.

وفي عام 1997 أعلن اعتزاله كرة القدم بشكل نهائي.

كومان يعيد هولندا إلى القمة الأوروبية

فشل المنتخب الهولندي بالتأهل إلى كأس العالم 2018 في روسيا، وهو ما أصاب متابعي كرة القدم بالدهشة لتاريخ هولندا الكبير في كأس العالم، ليقرر الاتحاد الهولندي إسناد المهمة لرونالد كومان.

وأحرز منتخب الطواحين وصيف البطولة ثلاث مرات، أعوام 1974 و1978 و2010.

بعد اعتزال كومان في عام 1997، عمل مساعدًا للمدرب غوس هيدينك، ثم مساعدًا للمدرب في برشلونة بين عامي 1998 و1999.

لم يستمر كومان كمساعد لمدة طويلة، وسرعان ما خاض غمار التدريب ليتولى مسؤولية نادي فيتسه الهولندي لثلاثة مواسم بين عامي 1999 و2001، ثم ناديه القديم أياكس لأربعة مواسم بين 2001 و2005، ونجح مع الأخير بتحقيق لقب الدوري موسم 2001- 2002 و2003- 2004، وكأس هولندا 2001- 2002 وكأس السوبر عام 2003.

كما درب كومان فريق بنفيكا البرتغالي وحقق معه كأس السوبر موسم 2004- 2005، ثم حقق الدوري مع نادي آيندهوفن في موسم 2006- 2007، وكأس الملك مع فالنسيا الإسباني في موسم 2007- 2008.

https://www.youtube.com/watch?v=URLnNHUWbuo

مع الخيبات المتتالية للمنتخب الهولندي، عاد كومان ليقود منتخب بلاده، وقدم أداء مبهرًا وتأهل لبطولة يورو 2020، وحقق وصافة دوري الأمم الأوروبية 2019، بعد خسارته المباراة النهائية أمام المنتخب البرتغالي بنتيجة 1- 0.

وإلى الآن، حقق كومان خلال مسيرته التدريبية ثمانية ألقاب مختلفة.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة