سعوديان يؤسسان شركة في سوريا برأسمال خمسة ملايين ليرة

صور رئيس النظام السوري بشار الأسد على جدران حيطان دمشق (عدسة شاب دمشقي)

ع ع ع

أسس سعوديان شركة في سوريا تعمل في مجال مواد البناء، برأسمال خمسة ملايين ليرة سورية، بحسب ما صدّقت عليه وزارة التجارة الداخلية في حكومة النظام السوري.

ووفقًا لموقع “الاقتصادي” المختص بأخبار الشركات، فإن ملكية الشركة تعود إلى جعفر عبد الله آل مبيريك، الذي يمتلك أسهمًا بنسبة 95%، وعبد الله جعفر آل مبيريك بنسبة 5% من رأسمال الشركة.

وتعمل الشركة في تجارة مواد البناء والإكساء والأجهزة الكهربائية والإلكترونية والسيارات، واستيراد وتصدير جميع المواد المسموح بها، إضافة إلى دخول المناقصات والمزايدات.

وتعتبر الشركة الأولى التي يؤسسها سعوديون في سوريا، منذ توتر العلاقات السياسية بين البلدين بسبب سنوات الحرب الماضية.

وشهد العامان الماضيان عودة الشركات الخليجية إلى سوريا، بهدف الاستثمار والتأسيس لمرحلة إعادة الإعمار التي يخطط أن تنطلق بعد التوصل إلى حل سياسي.

ومن أكثر المستثمرين الخليجيين الذين دخلوا السوق السورية الكويتيون، إذ أسس ثلاثة مستثمرين كويتيين عدة شركات، كان آخرها في كانون الأول 2019.

وحملت الشركة الأخيرة اسم “الأنوار الماسية المحدودة”، وتملك المستثمرة الكويتية عفيفة عبد الحسين حاجي محمد بهمن نسبة 30% من رأس المال، في حين يملك كل من الأخوين موسى وهارون عبد الحسين حجي بهمن نسبة 35% لكل منهما.

كما صدّقت “التجارة الداخلية”، في أيار 2018، على تأسيس شركة “طحان غلوبال للتطوير والاستثمار العقاري”، التي تعود إلى رجل الأعمال السوري المغترب في الكويت أحمد حسين الطحال.

ويملك الطحال نسبة 70% من رأسمال الشركة، في حين تملك شركة “مزايا” الكويتية نسبة 20%، وإيمان زيدو نسبة 10%.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة