fbpx
× الرئيسية سياسة اقتصاد خدمات ناس رأي في العمقمنوعات رياضة سوريون في الخارج حقوق وحریات ملتيميديا مارس النسخة الورقية

صور أقمار صناعية تظهر أعمال توسعة بقاعدة “الإمام علي” في البوكمال

ميليشيات إيرانية على الساتر الحدودي بين العراق وسوريا (موقع ميدل إيست)

ع ع ع

نشر موقع متخصص بصور الأقمار الصناعية صورًا تظهر أعمال توسعة في قاعدة “الإمام علي” التابعة لميليشيات إيرانية في البوكمال.

وقال موقع “ImageSat International”، الذي نشر الصور أمس، الأربعاء 13 من أيار، إن إيران تبني أنفاقًا جديدة في القاعدة، مشيرًا إلى أن هذه الأنفاق تُستخدم لتخزين الأسلحة.

وتعرضت قاعدة “الإمام علي” لعدة غارات إسرائيلية وأمريكية خلال الأشهر الماضية.

وكانت غارة للتحالف الدولي، في آذار الماضي، استهدفت القاعدة، وكشفت صور أقمار صناعية تدميرها بشكل كامل.

ونشر ناشطون مختصون بتحليل صور الأقمار الصناعية، حينها عبر “تويتر”، مجموعة من الصور تُظهر تدمير جميع أبنية ومخابئ قاعدة “الإمام علي” الإيرانية على الحدود السورية- العراقية.

وجاء تدمير القاعدة في حين تعرضت مواقع الميليشيات الإيرانية في البوكمال، في 11 من آذار الماضي، لغارات مكثفة أمريكية، ردًا على مقتل جنديين أمريكيين وآخر بريطاني في العراق، وأكدت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا) حينها، أن المنطقة الجنوبية من البوكمال تعرضت لعدة غارت، لكنها لم تحدد مصدرها.

قاعدة “الإمام علي”

في أيلول 2019، نقل موقع “Fox News” عن خبراء أمنيين قولهم، إن الجيش الإيراني شرع ببناء قاعدة من الصفر في سوريا، وعلى مسافة لا تتجاوز 320 كيلومترًا عن القاعدة الأمريكية في التنف.

وكانت القاعدة تمت الموافقة عليها من قبل كبار المسؤولين الإيرانيين، وتشرف عليها “قوات القدس” التابعة لـ”الحرس الثوري” الإيراني، وتهدف لإيواء آلاف الجنود، حسبما ذكر الموقع الأمريكي.

وتعرضت القاعدة منذ الكشف عن إنشائها إلى سلسلة طويلة من الغارات الإسرائيلية وأخرى أمريكية، وفي كل مرة تعود الميليشيات الإيرانية لترمم ما دُمّر إثر القصف.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة