fbpx

“تحرير الشام” تخرّج أكبر دفعة من انغماسيي “العصائب الحمراء” (صور)

عناصر من انغماسيين العصائب الحمراء في إدلب- 18 من أيار 2020 (الشمالي الحر تلغرام)

ع ع ع

أعلنت “هيئة تحرير الشام” تخريج أكبر دفعة من مقاتلي “العصائب الحمراء”، إلى جانب تخريج دورة عسكرية جديدة في “الهيئة”.

ونشرت حسابات مقربة من “تحرير الشام” أمس، الاثنين 18 من أيار، صورًا تظهر حضور قياديين عسكريين حفل تخريج “العصائب الحمراء”.

وتُظهر الصور تدريب العناصر على استخدام الأسلحة الفردية مثل المسدس وقذائف “آر بي جي”، إضافة إلى “الانغماس في المعارك واقتحام المناطق”.

وتعتبر “العصائب الحمراء” من القوات الخاصة التابعة لـ”هيئة تحرير الشام”، وتقاتل في جبهات ريف إدلب الجنوبي.

وارتبط اسمها بالعمليات الخاصة التي تعلن عنها “تحرير الشام”، ورُوّج لهم كمقاتلين بارزين تدربوا على جميع الفنون القتالية.

وكان آخر ظهور لـ”العصائب الحمراء” في معارك ريف حلب الغربي، في شباط الماضي، عندما قدموا ما وصفوه بـ”بيعة على الموت”، قبيل دخول جمعية الزهراء بمدينة حلب، بحضور قائد “تحرير الشام”، “أبو محمد الجولاني”.

وتزامن ذلك مع إعلان “تحرير الشام” تخريج “دورة رفع مستوى جديدة من مجاهدي الهيئة”، بحسب ما أعلنته شبكة “إباء” التابعة للفصيل.

ويأتي ذلك في ظل هدوء يخيّم على الشمال السوري منذ الاتفاق التركي- الروسي، في 5 من آذار الماضي، الذي نص على وقف إطلاق النار وتسيير دوريات مشتركة على الطريق الدولي حلب- اللاذقية.

وكانت “الهيئة”، خلال اليومين الماضيين، نشرت عناصرها في مدينة إدلب، ضمن ما أسمتها حملة أمنية لإجراءات ضبط الأمن في المنطقة.

وساد توتر في الشمال السوري، خلال الأسابيع الماضية، تجسد برفض الأهالي لسياسة “تحرير الشام”، فيما يتعلق بمحاولتها فتح معبر تجاري مع النظام السوري، وخرجت مظاهرات هتفت ضدها وضد “الجولاني”.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة