fbpx
× الرئيسية سياسة اقتصاد خدمات ناس رأي في العمقمنوعات رياضة سوريون في الخارج حقوق وحریات ملتيميديا مارس النسخة الورقية

للمرة الأولى.. وزير الداخلية التركي يدخل ريف حلب

وزير الداخلية التركي، سليمان صويلو، يزور بلدة الراعي بريف حلب للمرة الأولى- 24 من أيار 2020 (سليمان صويلو/ تويتر)

ع ع ع

زار وزير الداخلية التركي، سليمان صويلو، بلدة الراعي بريف حلب، وهي المرة الأولى التي يدخل فيها وزير تركي إلى الأراضي السورية.

وتفقد صويلو، اليوم، الأحد 24 من أيار، “القيادة التكتيكية” وقيادة فريق “الدرك الاستشاري” التابعة للقوات التركية في البلدة، وهنأ جنود بلاده بعيد الفطر، في منطقة عملية “درع الفرات”.

https://twitter.com/suleymansoylu/status/1264531221490667520

وبحسب وكالة “الأناضول” التركية، فإن صويلو زار معبر الراعي (جوبان باي) الحدودي، برفقة نائبيه محمد أرصوي، وإسماعيل تشاتاقلي، والقائد العام لقوات الدرك الفريق عارف تشيتين.

ويزور المسؤولون الأتراك الحدود السورية- التركية بشكل مستمر، إلا أنها المرة الأولى التي يدخل فيها وزير تركي إلى داخل الأراضي السورية، بشكل رسمي.

في سياق متصل، قالت وزارة الدفاع التركية، إن وزير الدفاع، خلوصي آكار، زار، أمس، مواقع الجيش التركي عند النقطة “الصفر” على الحدود السورية.

وينشر الجيش التركي آلاف الجنود والآليات في مناطق متفرقة من سوريا، وزاد من مواقعه تلك منذ شباط الماضي، مع تهديد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، النظام السوري برد عنيف في حال لم ينسحب من المناطق التي تقدم إليها في ريف إدلب وريف حلب.

وشنت تركيا عدة ضربات جوية ومدفعية على مواقع قوات النظام نتيجة هذا التهديد، وتقول وزارة الدفاع التركية إنها قتلت المئات من قوات النظام ودمرت العديد من الآليات وقواعد الصواريخ للنظام.

وكان النظام السوري قصف موقعًا للجش التركي في إدلب، في شباط الماضي، وقتل العشرات من الجنود الأتراك.

وانتهى التوتر بين الطرفين بعد توقيع الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، والتركي، رجب طيب أردوغان، في 5 من آذار الماضي، اتفاقًا ثبت مواقع تقدم قوات النظام وأوقف المعارك بين فصائل المعارضة السورية وقوات النظام.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة