محافظة دمشق تعلن تسعيرة جديدة لأجرة “التكاسي”

امرأة تغادر سيارة أجرة خلال ساعة الذروة في وسط العاصمة السورية دمشق- 16 من أيلول 2018 (رويترز)

امرأة تغادر سيارة أجرة خلال ساعة الذروة في وسط العاصمة السورية دمشق- 16 من أيلول 2018 (رويترز)

ع ع ع

أعلنت محافظة دمشق تحديد المبلغ الواجب دفعه من قبل الراكب لسيارات الأجرة، إضافة إلى المبلغ الظاهر على شاشة العداد، ريثما يُعدّل حسب التسعيرة الجديدة، وذلك عن طريق وضع لصاقات على الزجاج الأمامي بكل سيارات “التكسي”.

وذكرت المحافظة اليوم، الخميس 18 من حزيران، أنه يضاف مبلغ 100 ليرة إلى شريحة العداد من 31  إلى 150 ليرة سورية.

ومن 150 إلى 300 ليرة يجب على الراكب إضافة 200 ليرة.

وإذا سجل العداد مبلغًا من 300 إلى 450 ليرة فيضيف الراكب مبلغ 300 ليرة.

وعند تسجيله 450 إلى 600 ليرة، يضاف إلى العداد مبلغ 400 ليرة، ويضاف مبلغ 500 ليرة إذا كان العداد 600 ليرة فما فوق.

وأكدت المحافظة أن شرطة المرور ستدقق وتتابع مدى التزام سائقي “التكسي” بهذه التسعيرة.

كما وضعت رقمًا للتقدم بشكاوى بحق كل سائق لا يتقيد بالتعرفة المحددة أو يطالب بزيادة على المبلغ الواجب دفعه، وذلك عبر الاتصال بغرفة عمليات فرع مرور دمشق على الرقم “115” أو بأي دورية لشرطة المرور.

ونشرت صفحة على “فيس بوك” تحمل اسم “Street Journal”، إعلان محافظة دمشق، ليبدأ المتابعون بالتعليق بما يفيد أنه ليس هناك صاحب “تكسي” يحاسب على العداد بالأصل.

وكانت محافظة دمشق حددت مقدار الزيادة على تعرفة عدادات سيارات الأجرة، في 9 من حزيران الحالي.

وبدأت المحافظة، في 20 من أيار الماضي، بتوزيع لصاقات على سيارات النقل العامة توضح مقدار الزيادة على تعرفة الركوب، كمبلغ إضافي إلى المبلغ الظاهر على شاشة العداد، ريثما تُعدّل جميع العدادات.

وبحسب اللصاقة، التي اطلعت عليها عنب بلدي، قسّمت المحافظة الزيادة على شرائح، إذ يضاف مبلغ مئة ليرة إلى شريحة العداد من 31 إلى 150 ليرة سورية، ومئتي ليرة من 150 إلى 300 ليرة، و300 ليرة من 300 إلى 450 ليرة، و400 ليرة من 450 إلى 600 ليرة، وتضاف 500 ليرة إلى الشريحة إذا كانت أكثر من 600.

كما سبق أن قررت محافظة دمشق رفع تعرفة عدادات سيارات الأجرة العاملة على البنزين، ضمن محافظة دمشق، في 8 من أيار الماضي.

وبدأ مركز تعديل عدادات “التكاسي” العمل على تعديلها لتتوافق مع التسعيرة الجديدة، في 23 من أيار الماضي،

وتوجد 33 ألف سيارة أجرة مسجلة في محافظتي دمشق وريفها، بحسب ما أعلنه عضو المكتب التنفيذي لقطاع النقل، مازن دباس.

ولم تعدل محافظة دمشق تعرفة الركوب في وسائل النقل العامة الأخرى.

وكانت وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك أصدرت تعميمًا، في آذار الماضي، رفعت بموجبه أسعار البنزين في سوريا.

وحددت الوزارة سعر البنزين بـ250 ليرة سورية لليتر الواحد “أوكتان 90” مدعوم، وغير المدعوم بـ450 ليرة سورية لليتر الواحد.

بينما حددت سعر البنزين “أوكتان 95” بـ575 ليرة سورية لليتر الواحد.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة