fbpx

وزارة الصحة تسجل إصابات جديدة بفيروس “كورونا” في القنيطرة

طفل يضع كمامة داخل قسم الاستعداد المجهز حديثًا للوقاية من فيروس كورونا - 27 آذار 2020 (عنب بلدي)

طفل يضع كمامة داخل قسم الاستعداد المجهز حديثًا للوقاية من فيروس كورونا - 27 آذار 2020 (عنب بلدي)

ع ع ع

سجلت وزارة الصحة في حكومة النظام السوري تسع إصابات جديدة بفيروس “كورونا المستجد”  (كوفيد- 19) في القنيطرة، ما يرفع إجمالي عدد الإصابات إلى 187 إصابة، شفي منها 78 حالة، في حين توفي سبعة أشخاص.

وقالت الوزارة في منشور عبر حسابها في “فيس بوك” اليوم، الخميس 18 من حزيران، إن الحالات المسجلة هي لأشخاص مخالطين للمرأة السبعينية التي توفيت أمس، الأربعاء 17 من حزيران.

وأكدت عزلها جميع الحالات الجديدة المسجلة، ودعت المواطنين إلى الالتزام بالإجراءات الاحترازية الصحية وعدم إهمالها حفاظًا على صحتهم.

وسبق أن سجلت وزارة الصحة سبع إصابات جديدة في بلدة رأس المعرة الواقعة بريف دمشق الشمالي، في 14 من حزيران الحالي.

وازدادت وتيرة الإصابات المسجلة في البلدة بعد إعلان وزارة الصحة، في 4 من حزيران الحالي، إصابة سائق شاحنة يعمل على خط الأردن- سوريا.

وسجلت محافظة ريف دمشق أعلى نسبة إصابات بـ87 إصابة، تليها دمشق بـ81 إصابة، ثم القنيطرة بعشر إصابات، ثم حمص والسويداء واللاذقية ودرعا بثماني إصابات.

وفرضت حكومة النظام حجرًا صحيًا على بلدة رأس المعرة، في 8 من حزيران الحالي، وهي البلدة الثالثة التي تخضع للحجر الصحي في ريف دمشق.

وفي 11 من حزيران الحالي، أعادت جامعة دمشق 71 طالبًا من أهالي رأس المعرة إلى البلدة، كانوا مقيمين في المدينة الجامعية، دون توضيح الأسباب.

 

وفي 25 من أيار الماضي، اتخذت حكومة النظام قرارات تتعلق بتخفيف بعض الإجراءات التي فرضتها في آذار الماضي لمنع تفشي “كورونا”، منها إلغاء حظر التجول الليلي المفروض بشكل كامل، والسماح بالتنقل بين المحافظات، وبالنقل الجماعي.

كما سمحت وزارة السياحة، الخميس الماضي، باستئناف نشاط الحفلات والمناسبات ضمن المنشآت السياحية.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة