fbpx

مقتل شخصين باستهداف طيران مسيّر سيارتهما في ريف حلب

اثار سيارة مدمرة بعد استهدافها من طيران مسير مجهول في ريف حلب- 20 من تموز 2020 (عنب بلدي)

ع ع ع

قُتل شخصان جراء استهداف طيران مسيّر، يرجح أنه تابع للتحالف الدولي، سيارتهما في احتيملات بريف حلب.

وأفاد مراسل عنب بلدي في ريف حلب اليوم، الاثنين 20 من تموز، أن سيارة من نوع “هوندا” بيضاء تحمل لوحة مرورية صادرة عن مدينة اعزاز، تعرضت لقصف بصاروخ ما أدى إلى مقتل شخصين كانا بداخلها.

وأشار المراسل إلى أن طبيعة الاستهداف وآثار القصف دلالة على إمكانية وقوف التحالف الدولي وراءه، لأنه استخدم هذه الطريقة سابقًا باستهداف قياديين في فصائل “جهادية” في إدلب.

من جهته، قال “الدفاع المدني” في حلب عبر حسابه في “فيس بوك”، إن “شخصين قُتلا نتيجة انفجار مجهول استهدف سيارتهما في بلدة احتيملات شمالي حلب”.

وأضاف أن فرق “الدفاع المدني” عملت على انتشال أشلاء القتلى، وتسليمهم لـ”الشرطة الحرة” في المكان.

ولم يؤكد التحالف الدولي مسؤوليته عن الاستهداف، في حين تواصلت عنب بلدي مع الفريق الأمريكي ضمن التحالف للوقوف حول الأمر، إلا أنها لم تلقَ ردًا حتى إعداد التقرير.

واستخدم التحالف الدولي، خلال الأشهر الماضية، صواريخ “النينجا” الأمريكية في اغتيال عدد من قادة تنظيم “الدولة” وتنظيم “حراس الدين” في الشمال السوري.

وتعتمد صواريخ “النينجا” الخاصة بالاغتيال المعدلة عن صواريخ “هليفاير” المضادة للدبابات، على رأس غير متفجر يطلق شفرات عند الاصطدام، مصمم ليخترق أكثر من 100 باوند (45.4 كغ) من المعدن، بدلًا من أن ينفجر، لقتل الهدف دون إيذاء المدنيين والممتلكات القريبة.

لا يستخدم السلاح إلا في ظروف محددة، خاصة حينما يتم تحديد موقع قائد “إرهابي” مهم بشكل دقيق للغاية، وتم تصميمه خلال إدارة الرئيس الأمريكي السابق، باراك أوباما، لتجنب مقتل المدنيين خلال الحملات الأمريكية في أفغانستان وباكستان والعراق وسوريا والصومال واليمن وأماكن أخرى.

وكان شخص قُتل وأُصيب آخر كانا يقودان دراجة نارية إثر استهداف طائرة مسيّرة لهم عند مدخل مدينة الباب في ريف حلب الشرقي، في 20 من حزيران الماضي.

آثار سيارة مدمرة بعد استهدافها من طيران مسيّر مجهول في ريف حلب- 20 من تموز 2020 (عنب بلدي)

آثار سيارة مدمرة بعد استهدافها من طيران مسيّر مجهول في ريف حلب- 20 من تموز 2020 (عنب بلدي)

آثار سيارة مدمرة بعد استهدافها من طيران مسيّر مجهول في ريف حلب- 20 من تموز 2020 (عنب بلدي)

آثار سيارة مدمرة بعد استهدافها من طيران مسيّر مجهول في ريف حلب- 20 من تموز 2020 (عنب بلدي)



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة