وفاة عضو بالائتلاف السوري المعارض بفيروس كورونا

عضو الائتلاف الوطني محمد نبهان (نصر الحريري)

ع ع ع

نعى “الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية”، العقيد محمد نبهان، الذي توفي اليوم، السبت 25 من تموز، جراء إصابته في فيروس “كورونا المستجد”.

وأعرب الائتلاف الوطني في بيان له عن تعازيه لعائلة نبهان، الذي كان عضوًا في الائتلاف المعارض، وعضوًا في المجلس التركماني السوري.

وينحدر نبهان من مدينة حمص، وتخرج من الكلية الحربية عام 1983، ودرس في كلية العلوم الإنسانية والنفسية وتخصص في الدراسات القانونية.

وبحسب الائتلاف، فإن نبهان انشق عن قوات النظام السوري في 2012، والتحق بصفوف “الجيش الحر” في درعا.

وعقب ذلك شارك نبهان في تأسيس مجلس محافظة حمص، ومجلس العشائر السورية، قبل انضمامه إلى المجلس التركماني السوري عام 2016.

ونعى رئيس الائتلاف، نصر الحريري، عبر حسابه في “تويتر”، نبهان ووصفه بأنه “زميلنا ورفيق دربنا”.

كما نعى ‏عضو الهيئة السياسية للائتلاف، عبد المجيد بركات، نبهان بالقول “خسرت قوى الثورة والمعارضة السورية رجلًا وضابطًا شهمًا يشهد له الجميع بالوطنية والإقدام”.

 

ويأتي ذلك في ظل تحذيرات مستمرة من الصحة العالمية بعد الإهمال في اتخاذ الإجراءات فيما يخص الإصابات بالفيروس، في ظل مخاوف من عودة موجة أخرى في دول العالم على غرار ما حصل قبل أشهر.

وأدى الفيروس إلى وفاة العديد من السوريين حول العالم، بينهم أطباء، في حين انتشر الفيروس في مناطق الشمال السوري التي تسيطر عليها المعارضة، ووصل عدد الإصابات إلى 23 حالة حتى تاريخ أمس الجمعة، بحسب وزارة الصحة في الحكومة السورية المؤقتة.

وبلغ عدد مجموع الحالات التي جرى اختبارها إلى 3194 اختبارًا، في حين لم تسجل أي حالة وفاة بالفيروس في الشمال حتى لحظة إعداد التقرير.



مقالات متعلقة


Array

×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة