fbpx

ساندرو تونالي.. فتى بريشيا الذهبي

ساندرو تونالي وهو يمرر الكرة في مباراة مع فريقه بريشيا في الدوري الإيطالي (moosh)

ع ع ع

لُقّب النجم الإيطالي الصاعد ساندرو تونالي (20 عامًا) بأسطورة وسط الميدان أندريا بيرلو، للتشابه الكبير في أسلوب اللعب والإمكانيات بينهما، لكنه فضّل تشبيهه بنجم الميلان الثاني المقاتل جنارو جاتوزو.

ساندرو تونالي.. المسيرة منذ النشأة الأولى

ولد ساندرو تونالي في مدينة لودي الإيطالية، في 8 من أيار 2000.

وأظهر منذ صغره قدرة ورؤية تقنية مبهرة، بينما كان مع نادي الحي، إلى أن استقطبه نادي بريشيا عندما بلغ 12 من عمره.

ويلعب في بريشيا منذ ذلك الوقت وحتى إعداد التقرير، ولكنه مع لعب موسمين في صفوف الفريق الأول لفت الأنظار إليه.

لعب تونالي، الذي يتمركز في متوسط الميدان، 34 مباراة في الموسم الحالي، سجّل فيها هدفًا وحيدًا وصنع سبعة أخرى.

يمتلك تونالي قدمًا يمنى قوية كتلك التي يملكها بيرلو، بالإضافة إلى تمريرات طويلة ساحرة تضع المهاجم أمام المرمى على الفور.

وفي حالة الحاجة إلى المراوغة وتفريغ المساحات، فإن تونالي لا يتردد في ذلك صانعًا الفرصة من لا شيء، متحكمًا في وتيرة اللعب.

وحصل على جائزة لاعب الموسم بالنسبة لنادي بريشيا عند ترقيته للفريق الأول في موسم 2017- 2018.

ويتلقى تونالي المديح من مدربيه منذ النشأة الأولى له، إذ إن مدربه في “لومبارديا أونو” قال عنه، إنه في سن العاشرة كان لديه نضج ملحوظ، وهو أول لاعب من مواليد 2000 يستدعى لتمثيل المنتخب الإيطالي.

وتبلغ قيمته السوقية، بحسب موقع “Tranfermarkt” المتخصص بالإحصائيات الرياضية، 31.5 مليون يورو.

إنتر ميلان وضعه على أجندته

علّق المدير التنفيذي لنادي إنتر ميلان الإيطالي، بيبي ماروتا، في 28 من تموز الماضي، على إمكانية تعاقده مع تونالي في الصيف المقبل.
وقال ماروتا، في تصريحات نقلتها شبكة “سكاي سبورت” الإيطالية، إن لديه علاقة جيدة مع رئيس نادي بريشيا، وسيكون بالإمكان إنهاء الصفقة، لكنهما لم يدخلا في مفاوضات رسمية لضم اللاعب بعد.

في حين عنونت صحيفة “Sempreinter” في ذات الوقت، أن الإنتر هو الأكثر قربًا للظفر بخدمات تونيل من غريمه نادي آسي ميلان الإيطالي.
وأكدت أن كلا الناديين قدم عقدًا له بقيمة 32 مليون يورو، بالإضافة إلى ثلاثة ملايين أخرى كإضافات وحوافز.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة