fbpx

اعتزال “القديس”.. كاسياس يغادر ملاعب كرة القدم

إيكر كاسياس يتصدى لكرة روبن في 2010 ويحرز كأس العالم (ماركا)

إيكر كاسياس يتصدى لكرة روبن في 2010 ويحرز كأس العالم (ماركا)

ع ع ع

أعلن حارس مرمى المنتخب الإسباني، وريال مدريد الأسبق، إيكر كاسياس، اعتزاله كرة القدم بشكل نهائي.

وقال كاسياس الملقب بـ”القديس”، في بيان صحفي نشره عبر “تويتر” اليوم، الثلاثاء 4 من آب، “الشيء المهم هو المسار الذي تسافر به، والأشخاص الذين يرافقونك، وليس الوجهة التي تأخذك إليها”.

وأضاف كاسياس، “أعتقد أنه يمكنني القول إنه كان الطريق ووجهة الحلم”.

وأُصيب كاسياس (39 عامًا) بأزمة قلبية، في أيار 2019، نقل على إثرها إلى المستشفى، في أثناء تدريباته مع فريق بورتو البرتغالي، الذي انتقل إليه في مجانًا في عام 2015.

إيكر “الأيقونة”

وكان إيكر كاسياس مصنفًا كأحد أفضل حراس المرمى في العالم، وأحرز مع فريقه ريال مدريد عشرات البطولات المحلية والقارية، وكذلك أحرز مع المنتخب الإسباني “الثلاثية التاريخية”، وهي كأس الأمم الأوروبية 2008، وكأس العالم 2010، وكأس الأمم الأوروبية 2012.

وسبق أن أعلن الدوري الإسباني، في آذار 2019، جعل أسطورة الحراسة الإسبانية وحارس ريال مدريد إيكر كاسياس رمزًا للدوري الإسباني (لا ليغا أيكونز).

وجاءت تلك الخطوة نظرًا لمسيرته الطويلة التي قضاها لاعبًا في دوري الدرجة الأولى الإسباني.

وكان الظهور الرسمي الأول لإيكر كاسياس في الدوري الإسباني، في 12 من كانون الأول 1999، في ملعب “سان ماميس”، ولعب منذ ذلك الوقت وحتى انتقاله من ريال مدريد إلى بورتو البرتغالي في صيف 2015، 725 مباراة رسمية حقق فيها 19 لقبًا، فضلًا عن الألقاب القارية والعالمية التي حققها (كأس العالم مرة واحدة، ولقبي كأس الأمم الأوروبية) مع المنتخب الإسباني.

ودافع الحارس الإسباني عن ألوان “الميرنغي” (ريال مدريد) 25 عامًا بعدما انضم بعمر تسع سنوات للنادي.

اختير إيكر كاسياس خمس مرات ضمن التشكيلة المثالية للاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، كما اختير خمس مرات كأفضل حارس في العالم من قبل الاتحاد الدولي لتاريخ وإحصائيات كرة القدم.

وحمل جائزتي “برافو” و”زامورا” اللتين تقدمان لأفضل حارس في الدوري الإسباني، كما كُرّم بجائزة “أمير أستورياس” الدولية للرياضة، وقلدته العائلة المالكة الإسبانية الميدالية الذهبية الملكية للاستحقاق الرياضي.

وتُوّج “القديس” خلال وجوده في الدوري الإسباني بـ19 لقبًا، منها ثلاثة ألقاب دوري أبطال أوروبا، وكأس العالم للأندية، وبطولتا كأس إنتركونتيننتال، والسوبر الأوروبي مرتين، وخمس مرات بالدوري الإسباني، وبكأس الملك مرتين، وأربع مرات بكأس السوبر الإسباني، وكلها كانت مع ريال مدريد.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة