ضحايا سوريون سقطوا في انفجار بيروت

مرفأ بيروت بعد التفجير 4 من آب 2020 (تويتر)

ع ع ع

أكد السفير السوري في لبنان، علي عبد الكريم، سقوط قتلى سوريين بين ضحايا انفجار مرفأ بيروت.

وقال عبد الكريم لصحيفة “الوطن” المحلية اليوم، الأربعاء 5 من آب، إن عددًا من الضحايا السوريين سقطوا بين قتلى وجرحى إثر انفجار مرفأ بيروت.

ولم يذكر السفير السوري أعداد الضحايا، واكتفى بالقول إن السفارة تتعاون مع السلطات اللبنانية على إحصائهم، وإن السفارة مستنفرة لتقديم كل ما يلزم من تسهيلات لأهالي الضحايا والجرحى.

وأضاف أن الأعداد مرشحة للارتفاع مع استمرار أعمال البحث عن ناجين، مؤكدًا وجود سوريين مفقودين، تحاول السفارة كشف مصيرهم عبر التواصل مع المشافي.

ولم يبدِ السفير استغرابه من سقوط ضحايا سوريين، “نظرًا لوجود عدد من العمال في المرفأ، وعدد من المقيمين في المناطق المجاورة وفي مختلف مناطق بيروت”.

الصحفية اللبنانية فاطمة عثمان قالت لعنب بلدي، اليوم، إنها جمعت معلومات من عدة مصادر تفيد بأن عدد الضحايا السوريين نتيجة الانفجار بلغ 27 قتيلًا.

وأوضحت عثمان أن العدد غير نهائي بانتظار الأرقام الرسمية من الجهات المعنية.

بدوره، ذكر رئيس “الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية”، نصر الحريري، تلقي “الائتلاف” أنباء عن مقتل سوريين، وقال، “نتواصل مع المنظمات الدولية لمساعدة السوريين المتضررين من الانفجار”.

ونقلت وكالة أنباء “رويترز” عن فريد هاشم، وهو مدير عمليات شركة شحن، قوله إن عدة سوريين أُصيبوا بجروح خطيرة بسبب الانفجار، منهم اثنان بحالة خطرة، خلال عملية إفراغ سفينة مصرية محملة بخمسة آلاف طن من القمح الأوكراني في بيروت.

وأعلن وزير الصحة اللبناني، حمد حسن، ارتفاع حصيلة انفجار مرفأ بيروت إلى 113 قتيلًا ونحو أربعة آلاف جريح، إضافة إلى وجود عشرات المفقودين تحت الأنقاض.

وتداول ناشطون عبر موقع “فيس بوك” صورًا لضحايا سوريين قضوا خلال الانفجار، إضافة إلى صور مفقودين ما زال البحث عنهم مستمرًا.

 



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة