أردوغان يعلن اكتشاف أكبر حقل غاز في تاريخ تركيا

أردوغان يشارك بمراسم انطلاق سفينة "فاتح" للتنقيب بالبحر الأسود 29 من أيار 2020 (الأناضول)

ع ع ع

أعلن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، اكتشاف حقل يحوي كمية ضخمة من الغاز الطبيعي في البحر الأسود.

وقال أردوغان في كلمة متلفزة، ترجمتها عنب بلدي، إن “سفينة فاتح التركية التي تنقب في البحر الأسود عن الطاقة اكتشفت حقل غاز يبلغ احتياطيه 320 مليار متر مكعب”.

‌‎وأوضح أن المؤشرات الأولية لاكتشاف أكبر حقل غاز في تاريخ تركيا تشير إلى احتمال كبير لوجود حقول أخرى في نفس المنطقة، ومناطق البر التركي أيضًا.

وأضاف أردوغان أن الاكتشاف يحمل عهدًا جديدًا لتركيا وأبنائها، ويمكن من خلاله إزالة مشاكل تركيا الاقتصادية، وحل مشكلة العجز الاحتياطي.

وأشار إلى أن بلاده تنقب منذ سنوات عن الطاقة بواسطة سفن مصنوعة محليًا.

وقال، “أجرينا تسع عمليات حفر بالمياه العميقة” في البحرين المتوسط والأسود عبر سفينتي “الفاتح” و”ياووز”.

وذكر أن تركيا تستكمل عمليات البحث والتنقيب في البحر المتوسط أيضًا.

والأربعاء الماضي، قال الرئيس التركي، في كلمة تلفزيونية، إنه سيعلن عما وصفها بـ”بشرى” يوم الجمعة المقبل، ستدخل بعدها تركيا مرحلة جديدة.

ومن على متن سفينة التنقيب “فاتح” قال وزير الطاقة التركي، فاتح دونماز، إن عمليات التنقيب مستمرة، وأضاف “في حلول 2023 يمكن استهلاك الغاز المحلي”.

وبحسب معهد الإحصاء التركي (TÜİK)، تستحوذ فاتورة الطاقة على الحصة الكبرى من إجمالي واردات تركيا التي بلغت 202.7 مليار دولار بقيمة وصلت في 2019 إلى 41.18 مليار.

وفي مطلع 2019، أعلن وزير الطاقة والموارد الطبيعية التركي أنه تم التثبت من وجود احتياطي في حقلي غاز “باتي جليك” و”باتي داغيرمان” غربي البلاد، بحجم ثلاثة مليارات متر مكعب.

وتوقعت هيئة تنظيم سوق الطاقة في تركيا (EPDK) أن يبلغ حجم الاستهلاك المحلي من الغاز الطبيعي نحو 52 مليار متر مكعب مع نهاية العام الحالي، دون أن تعلن عن الاستهلاك الفعلي للعام 2019.

وكان المدير العام لمجموعة شركات “زورلو” التركية للطاقة، فؤاد جلبجي، قدر زيادة حاجة تركيا إلى الغاز الطبيعي بـ72 مليار متر مكعب بحلول عام 2030، علمًا أن حاجتها كانت في 2015 لا تتعدى 50 مليار متر مكعب.

وتستورد تركيا الغاز من روسيا والعراق ودول حوض البحر الأبيض المتوسط.

وتنقل تركيا الغاز عبر خط “السيل التركي” من روسيا في خطي أنابيب يبلغ طول الأول 930 كيلومترًا، ويعبر قاع البحر الأسود، وهو مخصص لنقل الغاز إلى تركيا.

أما الثاني، الذي يبلغ طوله 180 كيلومترًا، فيخترق الأراضي التركية إلى حدودها الغربية، وهو مخصص لنقل الغاز إلى الدول الأوروبية.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة