بعد أيام من اندلاعها.. إقلاع حوامتين من مطار حماة لإخماد الحرائق

إقلاع حوامتين من مطار حماة للمشاركة في إطفاء الحرائق في الريف الغربي للمحافظة (سانا)

ع ع ع

أقلعت حوامتان تابعتان لقوات النظام السوري، من مطار حماة العسكري، للمشاركة بإطفاء الحرائق في الريف الغربي من المدينة، بعد عدة أيام من اندلاعها، وتسببها في دمار الأحراج الجبلية.

ونشرت “الوكالة السورية للأنباء” (سانا) اليوم، الثلاثاء 8 من أيلول صورًا للحوامتين في أثناء محاولة إطفاء الحرائق التي نشبت في منطقة الحيلونة بالريف الغربي للمحافظة.

كما نشرت الوكالة صورًا لعناصر تابعين لقوات النظام السوري، خلال محاولاتهم إخماد الحرائق بطرق بدائية، تعتمد على نقل التراب بالمجرفات (كريك)، في محيط بلدة حزور، غربي المحافظة.

وناقش مجلس الوزراء السوري في جلسته الأسبوعية اليوم، إجراءات التصدي للحرائق واحتواء آثارها السلبية وضرورة وضع استراتيجية وطنية للتصدي لها، بحسب ما نقلته الوكالة.

ووافق المجلس على التعاقد الفوري مع 200 عامل حراجي لتوزيعهم على المناطق الحراجية، ودراسة إيجاد مصادر مائية وسدات في المناطق القريبة من الحراج.

وأخمدت فرق الإطفاء الحريق الذي نشب في محيط بلدة عين حلاقيم جنوبي مصياف، مساء أمس، الاثنين 7 من أيلول بسبب الرياح القوية.

وكانت وكالة “سانا” قالت أمس، إن القسم الأكبر من عمليات إخماد حرائق عين حلاقيم يجري يدويًا، لعدم وصول آليات وصهاريج الإطفاء إلى أماكن النيران، بسبب وعورة تضاريس المنطقة وشدة انحدارها.

وأظهرت صور، تداولها مواطنون سوريون عبر وسائل التواصل الاجتماعي، دمارًا في الأحراج الجبلية، تظهر تآكل مساحات خضراء شاسعة.

وتشهد مناطق ريف حماة وريف اللاذقية حرائق منذ عدة أيام، رغم تصريحات مسؤولي النظام عن إخماد 80% منها.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة