“التجارة الداخلية”: بيع السكر والأرز عبر رسائل نصية مطلع تشرين الأول

إحدى صالات المؤسسة السورية للتجارة في دمشق-1 شباط 2020-(المؤسسة السورية للتجارة)

ع ع ع

أعلنت وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك في حكومة النظام السوري أن مادتي الرز والسكر ستباعان عبر البطاقة الإلكترونية وفقًا لرسائل نصية (SMS) تصل للمواطنين عبر أجهزتهم الخليوية.

وقالت الوزارة، عبر صفحتها الرسمية في “فيس بوك” اليوم، الأربعاء 9 من أيلول، إن طرح مادتي السكر والأرز برسائل “SMS” سيبدأ مطلع تشرين الأول المقبل.

وذكر معاون وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك أن جميع الترتيبات والإجراءات اللازمة اتخذت لتصل هذه الرسائل إلى المواطنين في مواعيدها المحددة.

وأضاف سيوزع عدد الرسائل النصية حسب الطاقة الاستيعابية لكل صالة وستتمكن العائلة من خلال التطبيق اختيار الصالة المناسبه لها والكمية المراد شرائها، ويمكن للعائلة استلام مخصصاتها خلال يومين.

واعتبر سليمان أن هذا الإجراء يسهم في الحد من الازدحام.

وتُباع مواد أساسية مثل السكر والأرز والشاي والزيت من صالات “السورية للتجارة” عبر “البطاقة الذكية” بمخصصات محددة لكل أسرة، وبأسعار أخفض مقارنة مع صالات البيع الأخرى.

وحددت وزارة التجارة الداخلية سعر مادة السكر بـ 500 ليرة سورية للكيلو غرام الواحد و مادة الرز بـ 600 ليرة سورية للكيلو غرام الواحد.

ويبلغ متوسط الدخل الشهري حاليًا للمواطن السوري 150 ألف ليرة سورية، بينما يبلغ الحد الأدنى للرواتب في سوريا 20 ألفًا و300 ليرة سورية، والحد الأعلى 663 ألف ليرة، وفق إحصائيات نشرها موقع “SalaryExplorer“.

ووفق تقديرات الأمم المتحدة للاحتياجات الإنسانية في سوريا لعام 2019، يعيش 83% من السوريين تحت خط الفقر، ويحتاج 11.7 مليون سوري إلى شكل من أشكال المساعدة، بما في ذلك الغذاء والرعاية الصحية والمأوى.

وكانت محافظة دمشق بدأت بيع الخبز عبر “البطاقة الذكية” بدمشق وريفها، في 15 من نيسان الماضي، بسقف أربع ربطات يوميًا للعائلة، وتباع الربطة من الفرن بـ50 ليرة، ومن المعتمدين بـ60 ليرة متضمنة أجور النقل والخدمة.

وخفضت المحافظة سقف حصة العائلات من الخبز وفق “البطاقة الذكية” من أربع إلى ثلاث ربطات يوميًا، بعد اقتراح سابق من “اللجنة الاقتصادية”.

ونقلت صحيفة تشرين، أن مجلس محافظة دمشق ناقش الوضع المعيشي، وصوّت بالموافقة على تخفيض عدد ربطات الخبز اليومية التي تباع للأهالي.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة