مستعدون للحوار .. اليونان ترحب بالخطوة التركية لحل أزمة شرقي المتوسط 

رئيس الوزراء اليوناني

ترحيب يوناني بالحوار التركي 6 تشرين الأول (وكالة الأناضول)

ع ع ع

رحبت اليونان اليوم، الثلاثاء 6 من تشرين الأول، بالخطوة التركية الداعية للحوار حول شرقي المتوسط، وذلك عبر لسان رئيس الوزراء اليوناني، كيراكوس ميتشوتاكيس، الذي أكد أن بلاده مستعدة دائمًا للحوار.

التصريح جاء في مؤتمر صحفي بالعاصمة اليونانية، أثينا، تطرق فيه ميتشوتاكيس إلى العلاقات التركية- اليونانية والتطورات شرقي البحر المتوسط، بحسب وكالة “الأناضول” التركية.

وبيّن الوزير اليوناني أن تحديد مناطق الصلاحية البحرية في بحري إيجة وشرقي المتوسط هو المسألة الوحيدة في أجندة بلاده، لافتًا إلى أن اليونان تنتظر جدولًا زمنيًا من أجل المحادثات الاستكشافية مع تركيا.

من جانبه، أكد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان اليوم، في لقاء افتراضي (أون لاين) جمعه مع المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، على تأييد بلاده لحل عادل يحمي حقوق الشعبين التركي والقبارصة الأتراك، ويحقق مصلحة جميع دول المنطقة.

التوترات بلغت ذروتها بين اليونان وتركيا هذا الصيف بعد إرسال تركيا سفينة مسح لتحديد آفاق التنقيب عن النفط والغاز المحتملة، ما أثار حفيظة اليونان، عندما طالبت كل دولة منهما بحقوق سيادية متداخلة بالنسبة لمساحات شاسعة شرقي البحر المتوسط.

وفي وقت سابق، دعا وزير الخارجية التركي، مولود تشاوش أوغلو، اليونان إلى بدء حوار من دون شروط مسبقة بشأن التوتر شرقي المتوسط.

وأكد الوزير التركي أنه يجب على اليونانيين وحدهم دون غيرهم اختيار الطريق الذي ينبغي سلوكه بخصوص شرقي المتوسط.

وأعلن الأمين العام لحلف “الناتو”، ينس ستولتنبرغ، في 4 من أيلول الماضي، انطلاق محادثات فنية بين تركيا واليونان لتأسيس آليات لتجنب حدوث مناوشات شرقي المتوسط.

وعُقد الاجتماع الأول بين وفدي البلدين، في 10 من أيلول الماضي.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة