فوز ثمين للدنمارك والنمسا والمجر وإنجلترا في دوري الأمم الأوروبية

الدنمارك تكتسح أيسلندا

ع ع ع

اختتمت، مساء الأحد 11 من تشرين الأول، مباريات الجولة الثالثة من دوري الأمم الأوروبية، بمواجهات نارية، وبعد تعادل الكبار عادت بعض المنتخبات لتفرض رأيها داخل المستطيل الأخضر وخارج حدودها، عندما تغلبت على المنتخبات المضيفة في ملاعب القارة العجوز.

وشهدت الجولة انتصارات الدنمارك على ايسلندا (0×3) والنمسا على ايرلندا (0×1) والمجر على صربيا (0×1).

بينما فازت على أرضها منتخبات النرويج على رومانيا (4×0) وإنجلترا على بلجيكا (2×1) وكرواتيا على السويد (2×1) واسكتلندا على سلوفاكيا (1×0) وفنلندا على بلغاريا (2×0).

الدنمارك تكتسح ايسلندا بثلاثية نظيفة

حقق المنتخب الدنماركي فوزًا مهمًا وثمينًا عندما خطف ثلاث نقاط من مضيفه الايسلندي، وبنتيجة (0×3)، في اللقاء الذي أقيم على ملعب “لاوارد السفولور ستاديوم” في العاصمة ريكيافيك.

ونجح المدرب الدنماركي كاسبر هيولمان بتحقيق الترابط بين خطوط فريقه، ولعب بخطة هجومية منذ بداية اللقاء، وقدم لاعب ايسلندا رونار سيجور يونسن هدية في نهاية الشوط الأول عندما سجل خطأ في مرمى منتخب بلاده،  فأعطى دافعًا معنويًا عند هولمان ولاعبي فريقه في الشوط الثاني.

واستطاع كريستيان ايركسن (إنتر ميلان) تسجيل الهدف الثاني في بداية الشوط الثاني في الدقيقة الـ46، وأضاف زميله روبير سكوف (هوفنهايم) الهدف الثالث والأخير لفريقه في الدقيقة الـ61.

وبدوره، لم يكن السويدي اريك هامرين مدرب ايسلندا في أفضل حالاته، إذ حاول أن يلعب مهاجمًا في الشوط الأول، ولكن بحذر معتمدًا على البرت غودوموندسون، وجون بوفارسون ولكن دون فاعلية.

وفي الشوط الثاني، ومع تسجيل الضيوف الهدف الثاني، أصبحت حالة الارتباك ظاهرة عند المضيف الايسلندي، لينتهي اللقاء بفوز مهم وصريح للدنمارك، ليحتل المركز الثالث برصيد أربع نقاط، بينما اكتفى منتخب ايسلندا بالمركز الرابع والأخير من دون رصيد ضمن المجموعة “A2”.

إنجلترا تتصدر على حساب بلجيكا

حقق المنتخب الإنجليزي فوزًا مستحقًا على ضيفه البلجيكي المصنف أول عالميًا، بحسب تصنيف “فيفا” لتشرين الأول الحالي، في اللقاء الذي شهده استاد “ويمبلي” في العاصمة لندن، وبذلك تصدرت إنجلترا المجموعة “A2” برصيد سبع نقاط، وبلجيكا ثانيًا بست نقاط، والدنمارك ثالثًا بأربع نقاط، وايسلندا رابعًا من دون رصيد.

وبهذا الفوز يكون الإنجليز قد ردوا الدين إثر خسارتهم أمام بلجيكا في مونديال روسيا 2018 (1×0)، في مباراة تحديد المركز الثالث والرابع، بالإضافة إلى أنهم ألحقوا أول هزيمة لبلجيكا منذ ذلك المونديال حتى الآن.

وعبر المدرب الإنجليزي غاريث ساوثغيت عن سعادته بقوله “إننا صمدنا أمام المنتخب الأول عالميًا بل استطعنا الفوز عليه أيضًا”.

اللقاء كان هجوميًا من المنتخبين وخاصة من المنتخب الإنجليزي، إلا أن الضيف استطاع أن يباغت بهدف السبق عبر روميلو لوكاكا (إنتر ميلان) في الدقيقة 16.

شعر الإنجليز بحرج الموقف، وقام المنتخب بسلسلة من الهجمات الضاغطة على منطقة جزاء البلجيك، واستطاع ماركوس راشفورد (مانشستر يونايتد) إحراز هدف التعادل الأول لفريقه في الدقيقة الـ39، من ركلة جزاء، وانتهى الشوط الأول بالتعادل الإيجابي.

في الشوط الثاني، حاول كل من المدربين الإنجليزي غاريث والبلجيكي مارتينيز طرح كل أوراقهما وإجراء التبديلات التي أسهمت في رفع مستوى اللقاء.

وفي الدقيقة الـ65، تمكن ماسون مونت لاعب فريق تشلسي من تسجيل الهدف الثاني لمنتخب إنجلترا.

وبعد ذلك قام البلجيك بتهديد مرمى المضيف، ولكن استبسال الدفاعات الإنجليزية حال دون تعديل النتيجة، وانتهى اللقاء بفوز ثمين لمنتخب إنجلترا، ليتربع على صدارة المجموع برصيد سبع نقاط تاركًا للضيف المركز الثاني برصيد ست نقاط.

وتنتظر المنتخب الإنجليزي مواجهة صعبة تجمعه بنظيره الهولندي، وكذلك بلجيكا ستلعب مع ايسلندا، في مهمة سهلة تقريبًا، وذلك في 14 من تشرين الأول الحالي، ضمن مباريات الجولة الرابعة من دوري الأمم الاوروبية.

مباريات الثلاثاء 13 من تشرين الأول ضمن دوري الأمم الأوروبية

المباريات بتوقيت دمشق:

لاتفيا × مالطة 7:00

اذربيجان × قبرص 7:00

ألمانيا × سويسرا 9:45

جزر فاروه × اندروا 9:45

ليشتيشتاين × سان مارينو 9:45

أوكرانيا × إسبانيا 9:45

الجبل الأسود × لوكسمبرج 9:45 



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة