fbpx

شبكات محلية: مقتل مدني بعملية إنزال للتحالف في ريف دير الزور

جنديان أمام علابة برادلي أمريكية ضمن قوات التحالف الدولي في شمال شرقي سوريا - 23 من أيلول 2020 (المتحدث باسم التحالف)

ع ع ع

قُتل مدني واُعتقل شخص آخر بعملية إنزال للتحالف الدولي لقتال تنظيم “الدولة الإسلامية” في ريف دير الزور، بحسب ما نقلته شبكتا “الخابور” و”دير الزور 24″  المحليتان اليوم، الجمعة 16 من تشرين الأول.

وبدأت عملية الإنزال في الساعة الثانية من صباح اليوم، واستهدفت منزل عناد الطريف (أحد سكان القرية) في قرية المجبل التابعة لناحية الصور، وأدت إلى اعتقاله بعد إفراغ المنازل المحيطة بمنزله، كما قُتل المدني أسد السوادي، نتيجة إصابته برصاصة خلال عملية المداهمة، حسب شبكة “الخابور” المحلية.

ولم يعلّق التحالف الدولي على العملية حتى لحظة إعداد الخبر، كما لم تعلن “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) عن مشاركتها في العملية.

وتكررت عمليات الإنزال الجوي في مناطق من دير الزور خلال الأشهر الماضية، وطالت الاعتقالات أشخاصًا مطلوبين لقوات التحالف الدولي بتهم مختلفة، أبرزها الانتماء لتنظيم “الدولة”.

وكان المتحدث باسم التحالف الدولي، واين مارتو، أعلن عبر حسابه في “تويتر”، نهاية أيلول الماضي، نتائج عملية إنزال جوي نفذتها قوات التحالف مع “قسد” في ريف دير الزور.

كما تحدث مارتو أن “(قسد) دمرت خمسة أوكار لتنظيم (الدولة الإسلامية)، وقتلت ثلاثة إرهابيين للتنظيم في سلسلة غارات بمحافظة الحسكة السورية الليلة الماضية”.

وأطلقت “قسد”، منذ حزيران الماضي، ثلاث حملات أمنية لتعقب خلايا تنظيم “الدولة”، بمشاركة قوات التحالف الدولي.

وزاد تنظيم “الدولة”، منذ مطلع العام الحالي، من نشاطه في سوريا والعراق ودول أخرى، وتتبنى وكالة “أعماق” التابعة له عمليات تستهدف عناصر من “قسد” وقوات النظام السوري في سوريا، وعناصر من الجيش العراقي في العراق.

وتبنى تنظيم “الدولة” تنفيذ عشر هجمات ضد قوات النظام السوري و”قسد” خلال الفترة الممتدة من 2 إلى 8 من تشرين الأول الحالي، أدت إلى مقتل 21 عنصرًا من قوات النظام و”قسد”، حسب إحصائية نشرها التنظيم.

وكان المتحدث الجديد باسم التنظيم، “أبو حمزة القرشي”، هدد في كلمة صوتية نشرتها وكالة “أعماق” عبر “تلجرام”، نهاية أيار الماضي، بحرب وصفها بـ”طويلة الأمد” في سوريا ودول أخرى.

وفي آذار 2019، سيطرت “قسد” بدعم قوات التحالف الدولي على آخر معاقل التنظيم في بلدة الباغوز بريف دير الزور الشرقي.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة