fbpx

نبيل معلول يهدد اتحاد كرة القدم بعدم استكمال مهمته مدربًا للمنتخب السوري (فيديو)

توقيع اتحاد كرة القدم السوري مع المدرب التونسي نبيل معلول 12 من آذار 2020 (صفحة اتحاد كرة القدم السوري في فيس بوك)

ع ع ع

قال مدرب المنتخب السوري لكرة القدم نبيل معلول، إن مساعديه من الجنسية التونسية لم يحصلوا على رواتبهم الشهرية منذ سبعة أشهر.

وجاءت تصريحات معلول ضمن برنامج “لطفي برس”، الذي يعرض عبر “يوتيوب”، اليوم الأحد 18 من تشرين الأول، في اللقاء الذي بثّ على جزأين.

معلول هدد اتحاد كرة القدم السوري، برئاسة حاتم الغايب، بشكل غير مباشر بعدم استكمال مهمة تدريب المنتخب السوري في المستقبل، معتبرًا أن الأمر بات صعبًا للغاية، وغير قابل للاحتمال.

لكن معلول أشار إلى أنه يفكر بشكل جدّي في الموضوع، رغم وقوف حاتم الغايب وفراس معلا إلى جانبه، داعيًا الأخيرين للتحرك باتجاه الاتحاد الدولي لكرة القدم والاتحاد الآسيوي للإفراج عن أموال سوريا المجمدة بسبب العقوبات.

ويتضمن الجهاز التونسي المساعد لمعلول ثلاثة أشخاص، هم المدرب نادر بن يوسف داود، ومدرب اللياقة البدنية صابر بن ناجي العياري، ومحلل الأداء والإحصاء حلمي بن عبد الوهاب كشو.

وتساءل معلول، “ماذا أصنع بالعقد؟ لا فائدة لأني لن ألجأ إلى فيفا وأضع حاتم الغايب في هذا الموقف ولا رئيس الاتحاد الرياضي العام، فراس معلا، ولا الشعب السوري”.

وغادر معلول في إجازة قصيرة إلى تونس، ولم يجب عن سؤال المذيع لطفي الأسطواني حول عودته من الإجازة من عدمها، لكنه في المقابل لم يحمل مسؤولية تأخير الرواتب لرئيس الاتحاد حاتم الغايب.

وانتقد معلول اتحاد كرة القدم الحالي، واصفًا عمله بـ”كثير من الكلام والقليل من الفعل”، وأنه من المستغرب أن يكون منتخب “بقيمة المنتخب السوري ولم يصل في حياته إلى بطولة كأس العالم”، أو إلى أدوار متقدمة في بطولة “كأس أمم آسيا”.

ومنذ انطلاقة كأس العالم في عام 1930، لم ينجح المنتخب السوري بالوصول إلى البطولة، بينما كان قريبًا من التأهل في تصفيات بطولتي 1986 في المكسيك، و2018 في روسيا.

وأشار معلول، الذي تولى مهمة تدريب المنتخب السوري في آذار الماضي، إلى أن النجاح مع المنتخب ليس مهمته منفردًا، بل هي مهمة اللاعبين واتحاد كرة القدم أيضًا.

ولا تتعلق انتقادات معلول بالعوامل المادية فقط، إذ أشار في الجزء الأول من اللقاء إلى عدم الاحترافية في تعامل أعضاء الاتحاد، وعدم التزامهم بالجدول المخطط له للمسابقات المحلية ومعسكرات المنتخب.

وقال معلول، “كيف يقرر الاتحاد ودون استشارتي أن تلعب مباراة السوبر السوري بعد يومين فقط من نهاية معسكر المنتخب؟ هذا أمر لا يحدث سوى في سوريا!”.

ولم يخض المنتخب السوري أي مباراة مع معلول حتى اليوم، بسبب انتشار جائحة فيروس “كورونا المستجد” (كوفيد- 19)، وتوقف المنافسات الرياضية حول العالم، على أن يخوض أولى مبارياته الودية في معسكر خارجي أمام منتخبي الإمارات وأوزبكستان.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة