fbpx

عقوبات من اتحاد الكرة بحق الوحدة وتشرين.. إيقاف مؤيد الخولي عامًا كاملًا

جمهور نادي الوحدة أثناء مباراة السوبر الوحدة أمام تشرين 14 من تشرين الأول 2020 (صفحة النادي الرسمية)

جمهور نادي الوحدة أثناء مباراة السوبر الوحدة أمام تشرين 14 من تشرين الأول 2020 (صفحة النادي الرسمية)

ع ع ع

أصدر اتحاد كرة القدم السوري بيانًا تضمن عقوبات مالية بحق ناديي الوحدة وتشرين، ولاعبي الفريقين بعد مباراة السوبر السوري.

وغرّم الاتحاد نادي الوحدة بمبلغ مليون ليرة سورية ومثلها لنادي تشرين، وذلك بعد رمي جماهير الفريقين الحجارة والزجاجات الفارغة، وإصابة بعض الجماهير.

ولم تتوقف العقوبات على الشق المادي، إذ قرر الاتحاد إقامة مباراة واحدة لكل فريق على أرضه من دون حضور الجمهور.

وقرر الاتحاد في بيان آخر اليوم، حضور الجماهير للمباريات في الملاعب بنسبة 40% من طاقة الملعب الإجمالية، محددًا سعر بطاقة الدخول بألف ليرة سورية (نصف دولار تقريبًا).

عقوبات على لاعبي الفريقين

طالت عقوبات الاتحاد لاعبي الوحدة، عبد الرحمن بركات ومؤيد الخولي ومصطفى بورصلي، ولاعب تشرين محمد مرمور.

ووفقًا للبيان، قرر الاتحاد إيقاف مؤيد الخولي (أحد لاعبي المنتخب السوري) لعام كامل، مع اقتراح فصله من منظمة الاتحاد الرياضي العام، وتغريمه مبلغ نصف مليون ليرة سورية.

وبرر الاتحاد قراره بحق الخولي بمشاركته بالاعتداء والشتم بحق الخصم وحكم المباراة.

بينما أوقف اتحاد كرة القدم اللاعب عبد الرحمن بركات ست مباريات متتالية، بما يتخللها من مباريات ودية، بسبب “سلوكه الشائن وحركاته الاستفزازية ورفضه الخروج من الملعب”.

وكان بركات أحرز هدفي فريقه الوحدة ليقوده للفوز على تشرين في مباراة السوبر، في 14 من تشرين الأول الحالي، ثم احتفل بطريقة اعتبرها جمهور تشرين “مستفزة”، ما أدى إلى اشتباكات بين اللاعبين، تبعها رمي الجمهور الحجارة والزجاجات الفارغة.

وحرم الاتحاد الحارس مصطفى البورصلي مباراتين رسميتين متتاليتين بسبب “سوء السلوك”.

وبناء على هذه العقوبات، سيغيب خمسة لاعبين عن نادي الوحدة خلال الموسم الجديد 2020- 2021، بعد أن أصدر اتحاد كرة القدم في آب الماضي عقوبة بحق اللاعبين مؤيد عجان وعلي رمال، عقب انتشار تسجيل مصوّر لهما، شتما خلاله نادي الاتحاد الحلبي، بعد فوز الوحدة بكأس الجمهورية للموسم الماضي.

كما عاقب الاتحاد حينها أحد مشجعي النادي (أنس دالاتي) ومنعه من حضور المباريات لعام كامل.

بينما اقتصرت عقوبة اللاعب محمد مرمور على الإيقاف أربع مباريات رسمية متتالية، وما يتخللها من مباريات ودية، بعد شتم لاعب الخصم والتشابك بالأيدي، بحسب البيان.

الوحدة يصعّد الموقف وتشرين يختار الصمت

من جهته، قرر نادي الوحدة، في خطوة تصعيدية تجاه اتحاد كرة القدم، رفع العقوبة التي فرضها بنفسه مسبقًا على لاعبيه مؤيّد العجان وعلي رمال، بغض النظر عن عقوبة الاتحاد.

وغرّم النادي حينها لاعبيه بخصم ثلاثة أشهر من رواتبهما الشهرية، والتأكيد على عدم تكرار هذه الإساءة.

كما أشار النادي، في بيان صدر اليوم، إلى نيته التقدم باستئناف على العقوبات أمام اللجان المعنيّة في اتحاد كرة القدم السوري.

 

بينما اكتفى نادي تشرين بنشر قرارات اتحاد كرة القدم عبر صفحته الرسمية في “فيس بوك”، دون أن يعلّق عليها.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة