× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

كيف تتضاعف أسعار السلع أثناء رحلتها من دمشق إلى المناطق المحاصرة؟

ع ع ع

نشر الباحث الاقتصادي سمير سعيفان رسمًا بيانيًا على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، لما قال إنه عملية حصار الغوطة لأطراف النزاع المسلح وحلفائهم من التجار على طرفي الصراع، ويوضح بموجبه أن أسعار السلع ترتفع بما يقارب 33 مرة أثناء نقلها من العاصمة دمشق إلى الغوطة الشرقية.

ووفقًا للرسم البياني، وهو جزء من دراسة أعدها سعيفان حملت عنوان “منطق اقتصاد الحرب في سوريا”، تمر البضائع بحلقة سماسرة، “التجار وحواجز النظام والمعارضة”، وتخضع البضاعة عند الانتقال من مكان لآخر لرسوم معينة.

وقال سعيفان في تعليق له على الصورة، “وضعنا هذه الدراسة بعد أن سمعنا من قبل متظاهرين كثر في الغوطة يصرخون ضد هذا الفساد المزدوج، وللأسف إنني سمعت من بعض الأصدقاء الحماصنة المعارضين عن مثل هذا السلوك يوم كانت حمص محاصرة، وسمعت قصصًا من الوعر بحمص وهي محاصرة حتى الآن، تتحدث عن نفس الشيء، تجارة بمعيشة الناس المحاصرين”.

مقالات متعلقة

  1. ثلوج العاصمة دمشق كما بدت من الغوطة الشرقية
  2. هدنة بين النظام وفصائل الغوطة الشرقية برعاية روسية
  3. الجيش الحر يحرر بلدة العتيبة ويفتح الطريق لإمداد الغوطة الشرقية
  4. انخفاض طفيف على أسعار المحروقات في الغوطة الشرقية

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة