fbpx

مقتل مدني بقصف لقوات النظام على جبل الزاوية

الدفاع المدني يتفقد أبنية تعرضت لقصف جوي في بلدة الفطيرة بريف إدلب الجنوبي 20 تشرين الأول 2019 (الدفاع المدني السوري)

ع ع ع

قُتل مدني خلال توجهه إلى أرضه لقطف الزيتون، نتيجة قصف مدفعي لقوات النظام على قرية الفطيرة بجبل الزاوية جنوبي إدلب اليوم، الخميس 22 من تشرين الأول.

وقال مدير مركز “الدفاع المدني” في بليون بجبل الزاوية، طارق علوش، لعنب بلدي، إن قوات النظام استهدفت قرى وبلدات جبل الزاوية بالمدفعية الثقيلة، ما أدى إلى مقتل رجل في قرية الفطيرة.

وتعرضت قرى وبلدات جبل الزاوية لقصف من قبل قوات النظام، رغم توقيع اتفاق “موسكو” بين الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، ونظيره الروسي، فلاديمير بوتين، الذي ينص على وقف إطلاق النار، وإنشاء “ممر آمن” على طريق حلب- اللاذقية الدولي (M4).

لكن فريق “منسقو الاستجابة” وثق 3174 خرقًا لوقف إطلاق النار من قبل قوات النظام وروسيا، أدت إلى مقتل 33 مدنيًا، منذ بدء سريان الاتفاق حتى 16 من تشرين الأول الحالي.

ويشمل خرق الاتفاق استهداف مناطق المعارضة بالقذائف المدفعية والصاروخية، والطائرات المسيّرة والطائرات الحربية الروسية، في عدة مناطق بإدلب وحماة وحلب.

ونفذ الطيران الحربي المشترك الروسي- السوري، الأربعاء والخميس الماضيين، غارات جوية على جبل الزاوية، ما أدى إلى جرح خمسة مدنيين في قرية الرامي.

وقُتل ثلاثة أشخاص وجُرح آخرون بقصف الطيران الحربي المشترك على قرية الحمامة شمال جسر الشغور التابعة لمحافظة إدلب.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة