العلم الإيراني في تل أبيب.. هل ستفتح السفارة؟

العلم الإيراني في تل أبيب.. هل ستفتح السفارة؟

عنب بلدي عنب بلدي
farhangnews_141920-407104-1440402129.jpg

العلمين الإيراني والإسرائيلي في شوارع تل أبيب، الاثنين 24 آب 2015

كشفت مواقع إسرائيلية، الاثنين 24 آب، عن لافتة وضعها ناشطون يهود على أحد المباني في تل أبيب تحمل العلمين الإسرائيلي والإيراني.

وكتب نشطاء يهود يسمون أنفسهم “محبي السلام” عبارة على اللافتة أشارت إلى أن هذا البناء سيكون مقر السفارة الإيرانية في إسرائيل، بحسب مواقع إيرانية.

ورغم معارضة رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو للاتفاق النووي الذي وقعت عليه إيران والدول الست الكبرى منتصف تموز الفائت، إلا أن أصواتًا إسرائيلية تدعو إلى تطبيع العلاقات مع طهران وإحلال السلام بين البلدين.

وتتزعم إيران ما يسمى “محور الممانعة” في الشرق الأوسط، ورفعت شعارات طيلة العقود الثلاث الماضية هاجمت خلالها إسرائيل والولايات المتحدة، كما قدمت دعمًا عسكريًا وماديًا لحزب الله اللبناني وحركات فلسطينية تعتبر نفسها عدوةً للكيان الإسرائيلي.

مقالات متعلقة

  1. غارات إسرائيلية لحماية الأسد
  2. بانتظار "قنبلة موقوتة".. ترامب يناور لنقل سفارته إلى القدس
  3. وزيرة اسرائيلية تطرح شرطًا لبقاء الأسد في السلطة
  4. جامعة تل أبيب تنشر دراسة حول الخراب الاقتصادي في سوريا

Top
× الرئيسيةأخبار وتقاريراقتصادرأي وتحليلناسفي العمقملتيميديارياضةتكنولوجياثقافةصحافة غربيةسوريون في الخارجالنسخة الورقية