fbpx

هزتان أرضيتان في إدلب شمالي سوريا

بناء في أحد أحياء مدينة إدلب - 14 تموز 2020 (عنب بلدي/أنس الخولي)

بناء في أحد أحياء مدينة إدلب - 14 تموز 2020 (عنب بلدي/أنس الخولي)

ع ع ع

شهد ريف محافظة إدلب، شمال غربي سوريا، هزتين أرضيتين صباح اليوم، الأربعاء 28 من تشرين الأول، الأولى فجر اليوم تبعتها الثانية عند الساعة التاسعة و50 دقيقة بتوقيت سوريا.

وقال المركز الوطني للزلازل (جهة حكومية)، إن محطات الشبكة الوطنية للرصد الزلزالي سجلت هزة أرضية بقوة 3.3 على مقياس ريختر، وبعمق 16 كيلومترًا عند الساعة الرابعة و40 دقيقة.

وأضاف المركز، عبر صفحته في “فيس بوك”، أن هزة أرضية ثانية سُجلت بقوة 3.6 درجات على مقياس ريختر وبعمق 15 كيلومترًا.

 

من جهته، قال محلل خرائط نماذج الطقس العالمية أنس رحمون، إن مكان الهزة الأولى هو قرية عين شبيب، بينما الثانية كانت في مركز الشيخ يوسف التابعة لبلدة حارم.

وشعر بالهزة سكان حلب وإدلب والمناطق الساحلية في سوريا.

وسبق أن ضربت هزة أرضية مناطق الشمال السوري في نيسان الماضي، بقوة 4.7 درجة على مقياس ريختر وعمق كيلومترين في سواحل البحر الأبيض المتوسط، وشعر بها سكان اللاذقية وحلب وطرطوس.

وتقاس شدة الزلازل بمؤشر يتراوح بين 1 و10 درجات، ويكون خفيفًا بين 1 و4، ومتوسطًا بين 4 و6 وقد يحدِث هنا ضررًا بالأبنية، بينما يستطيع أن يدمر مدينة بأكملها إذا كان بين 7 و10 درجات، إذ يكون بدرجته القصوى.

وتعد منطقة الشرق الأوسط من المناطق الأكثر نشاطًا على المستوى الزلزالي في العالم، ووقعت فيها أهم الزلازل في تاريخ البشرية منذ عام 1900، فقد قُتل نحو 2.5 مليون إنسان نتيجة الزلازل، بينما بلغت الخسائر الاقتصادية نحو ثلاثة تريليونات دولار.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة