fbpx

اليوفي بغياب رونالدو يقابل البارسا بقيادة ميسي في دوري الأبطال

ميسي يراوغ دفاع يوفنتوس- 2020 (Getty Images)

ع ع ع

تختتم مساء اليوم، الأربعاء 28 من تشرين الأول، مباريات الجولة الثانية من دوري أبطال أوروبا، بثماني مواجهات أهمها القمة المرتقبة بين يوفنتوس الإيطالي وبرشلونة الإسباني.

ويتنافس الفريقان على صدارة المجموعة، التي يتصدرها البارسا برصيد ثلاث نقاط متساويًا مع يوفنتوس بالمركز الثاني بنفس عدد النقاط، بينما حل فريقا ديناموكييف الأوكراني ثالثًا وفرينكفاروزي المجري رابعًا من دون رصيد.

ويشهد استاد “اليانز ستاديوم” في مدينة تورينو الإيطالية قمة هذه المجموعة بين اليوفي المتحفز الذي يغيب عنه قائده البرتغالي كريستيانو رونالدو، وضيفه البارسا بقيادة نجمه الأرجنتيني ليونيل ميسي، في موقعة نارية مثيرة، وعلى ما يبدو أنها غير قابلة لأنصاف الحلول، خاصة أن اليوفي يتطلع إلى الفوز رقم 100 في دوري أبطال أوروبا، بعد فوزه في الجولة الماضية على فريق ديناموكييف الأوكراني (0×2).

وإذا حقق الفوز اليوم، سيكون اليوفي قد حطم الرقم القياسي الذي لم يصل إليه أي فريق إيطالي في هذه البطولة.

ويدرك مدرب الفريق أندريا بيرلو أهمية اللقاء عند خصمه البارسا، ولكن سيحاول اللعب بخطة هجومية رغم غياب قائد الفريق الدون رونالدو، بسبب إصابته بفيروس “كورونا المستجد” (كوفيد- 19)، ولكن عنده الحلول والبدائل خاصة إذا ألغى فكرة معاقبة الأرجنتيني باولو ديبالا بسبب خلاف شخصي معه، وهو ما كان عاملًا مؤثرًا على اليوفي في المواجهات السابقة وخاصة في الكالتشيو الإيطالي.

بيرلو سيلعب هذا اللقاء معتمدًا على الإسباني الفارو موراتا صاحب هدفي اليوفي في مرمى ديناموكييف في الجولة الماضية، كرأس حربة، بالإضافة إلى فيديريكو كييزا وبيرنارديسكي، وإذا انضم باولو ديبالا سيشكل هؤلاء اللاعبون قوة هجومية جيدة ستربك فريق الضيف البارسا الإسباني.

ويريد اليوفي تحقيق الفوز الرابع على ضيفه خلال مواجهاتهما في دوري الأبطال على أرض يوفنتوس، إذ اكتفى البارسا بثلاثة تعادلات فقط.

الهولندي رونالدوكومان، المدير الفني لفريق برشلونة الإسباني، يسعى بدوره لطي صفحة خسارة الكلاسيكو أمام غريمه التقليدي ريال مدريد قبل أيام، وسيدخل اللقاء بكامل نجومه باستثناء جيرارد بيكيه لنيله بطاقة حمراء في الجولة الماضية، والمدافع الفرنسي صامويل أومتيتي للإصابة.

ويحمل الهولندي أيضًا بمعنويات الفوز الساحق في الجولة السابقة على فرينكفاروزي المجري بنتيجة 5×1، وهي كفيلة لرفع معنويات الأرجنتيني ليونيل ميسي ورفاقه البرازيلي فيليب كوتينيو وسيرجي روبيرتو والهولندي دي يونج والفرنسي عثمان ديمبلي وانسوفاتي وغيرهم من كوكبة النجوم الموجودة في البارسا، وهم سيشكلون الخطر الكبير على جزاء اليوفي الذي يملك دفاعات جيدة أفضل من ضيفه الإسباني.

موقعة مهمة ومثيرة وندية من الفريقين وهي خارج حسابات التوقعات، لأن طموحاتهما مشتركة في هذه القمة بالذات.

التقى الفريقان سابقًا في 15 مباراة حقق برشلونة الفوز في سبع مواجهات ويوفنتوس فاز أربع مباريات، وسجل برشلونة في مرمى اليوفي 21 هدفًا، واكتفى الأخير بتسجيل 13 هدفًا.

آخر مواجهات الفريقين كانت في عام 2017 وفاز برشلونة ذهابًا (3×0) وتعادلا إيابًا من دون أهداف في دوري المجموعات لدوري أبطال أوروبا.

مفكرة اليوم الأربعاء 28 من تشرين الأول بتوقيت دمشق:

كراستودار (روسيا) × تشيلسي (إنجلترا) 8:55

اسطنبول باشاك شهير (تركيا) ×باريس سان جيرمان (فرنسا) 8:55

مانشستريونايتد (إنجلترا) × لايبزيج (ألمانيا) 11:00

يوفنتوس (إيطاليا) × برشلونة (إسبانيا) 11:00

إشبيلية (إسبانيا) × رين (فرنسا) 11:00

بوروسيا دورتموند (ألمانيا) × زينيت بطرسبورغ (روسيا) 11:00

كلوب بروج (بلجيكا) × لاتسيو (إيطاليا) 11:00

فرينكفاروزي (المجر) ×ديناموكييف (أوكرانيا) 11:00



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة