رونالدو بعد غياب 20 يومًا يعود إلى اليوفي

كريستانورونالدو نجم فريق يوفنتوس (getty images)

ع ع ع

تشهد مباراة سيبزيا وضيفه يوفنتوس لحساب الجولة السادسة من الدوري الإيطالي (الكالتشيو) عودة نجم اليوفي البرتغالي كريستيانو رونالدو، الذي غاب عن فريقه لمدة 20 يومًا بسبب إصابته بفيروس “كورونا المستجد” (كوفيد- 19) واللقاء سيقام اليوم، الأحد 1 من تشرين الثاني، على استاد “دينو مانوتزي”، وذلك عند الساعة الرابعة عصرًا بتوقيت دمشق.

وسيذهب فريق السيدة العجوز إلى مدينة تشيزينا لمواجهة مضيفه سيبزيا في المركز 14 برصيد  خمس نقاط واليوفي في المركز الخامس برصيد تسع نقاط.

وتعتبر نتائج يوفنتوس حتى الآن غير مناسبة لسمعته كبطل وحامل اللقب، وكان لغياب نجمه رونالدو الأثر الكبير في نتائج الفريق وخاصة بعد تعادله مع فريق فيرونا (1×1) في الجولة الماضية، التي كانت بطعم الخسارة ليعود ويخسر في دوري أبطال اوروبا أمام برشلونة الإسباني وعلى أرضه (0×2) لفائدة الجولة الثانية.

ويسعى أندريا بيرلو، المدير الفني ليوفنتوس، بعد عودة كريستيانو رونالدو لإعادة الفريق إلى توازنه، وعلى أمل حل الخلاف الحاصل بينه وبين الأرجنتيني باولو ديبالا الذي بدوره بدأ يفكر بالانتقال من اليوفي والعودة إلى اللعب في دوري بلاده وسيعتبر رحيله خسارة مؤلمة للسيدة العجوز.

مستربيرلو سيكون أمام اختبار مهم جدًا في هذه المواجهة، وجمهور اليوفي يطالبه بتحسين صورة فريقهم والعودة إلى المنافسة على الصدارة، وفي هذا اللقاء سيلعب مهاجمًا بقيادة رونالدو وإلى جانبه فيدريكوكييزا والإسباني الفاروموراتا، ومن الممكن أن يلعب ديبالا حسب مجريات المباراة، والمطلوب منهم اللعب بتركيز أكثر لأنهم بحاجة إلى هذا الفوز لأنه صار مطلبًا رسميًا وجماهيريًا على حد سواء.

أوضح المدير الفني لفريق سيبزيا إيتاليانو أنه سيواجه اليوفي بخطة هجومية غير حذرة، وأن لدى فريقه كل مقومات الفوز.

وعليه سيطرح إيتاليانو كل أوراقه في هذا اللقاء المهم، وخاصة أنه استطاع أن يخطف نقطة ثمينة من مضيفه بارما عندما عادله (2×2) في الجولة الماضية، وهذا التعادل منح الثقة للاعبي سيبزيا.

لدى إيتاليانو لاعبون مستواهم جيد يمكن الاعتماد عليهم، وهم البلغاري أندري غالا بينوف، بالإضافة إلى دانييلي فيردي والبرازيلي دييغو فارياس، ومن خلفهم لاعب الوسط النشط الكولومبي كيفين أغوديلو ومن المتوقع سيزعجون دفاع السيدة العجوز.

قد تتفوق الخبرة عند اليوفي على أصحاب الأرض، إلا إذا كانت مصيدة سيبزيا فعالة في مقابلة عنوانها الأبرز التحدي الكبير.

وآخر مواجهة بين الفريقين في الكالتشيو كان في موسم 2006ـ 2007 حيث تعادلا ذهابًا (1×1)، بينما فاز فريق سيبزيا على اليوفي (2×3) في لقاء الإياب .

وتختتم مساء غد، الاثنين 2 من تشرين الثاني، مباريات الجولة السادسة من الكالتشيو بلقاء وحيد يجمع هيلاس فيرونا مع بينفينتو الساعة 9:45 مساء على ملعب “مارك أنتونيو بينتجودي” بمدينة فيرونا الإيطالية.



مقالات متعلقة


Array

×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة