fbpx

لحفر الآبار وتربية الدواجن.. “الإنقاذ” تدعو إلى الحصول على تراخيص

أطفال وعوائل يجلسون تحت شجر الزيتون من حر الصيف في مخيمات ريف إدلب- 7 من تموز 2020 (عنب بلدي/ يوسف غريبي)

أطفال وعوائل يجلسون تحت شجر الزيتون من حر الصيف في مخيمات ريف إدلب- 7 من تموز 2020 (عنب بلدي/ يوسف غريبي)

ع ع ع

منعت حكومة “الإنقاذ” العاملة في محافظة إدلب حفر الآبار دون الحصول على ترخيص.

وبحسب تعميم صادر عن وزارة الزراعة والري في الحكومة موجه إلى أصحاب الحفارات والآبار، الثلاثاء 3 من تشرين الثاني، يُمنع منعًا باتًا حفر أي بئر إلا بعد الحصول على إذن حفر مصدّق صادر عن المديرية العامة للموارد المائية.

وذكر التعميم أن أي مخالفة للقرار تعرض صاحبها للمساءلة القانونية والشرعية وسحب الرخصة من صاحبها.

وكان المدير العام لمديرية الموارد المائية، صالح دريعي، اجتمع، في 29 من تشرين الأول الماضي، برئيس شعبة التراخيص في المديرية، عبد الخالق الشيخ، وعدد من العاملين في المديرية، لمناقشة إجراءات الحفاظ على المياه الجوفية وتنظيم تراخيص الآبار الارتوازية.

وبحسب ما نقله موقع حكومة “الإنقاذ” الإلكتروني، أكد دريعي على ضرورة تنظيم عمل الحفارات ومنع الحفر العشوائي المخالف لقرارات وزارة الزراعة، مشيرًا إلى استمرار القياسات للمياه الجوفية بشكل دوري لمراقبة منسوب المياه في المناطق المحررة كافة.

وكانت وزارة الزراعة والري طلبت، في 27 من تشرين الأول الماضي، من مربي الدواجن ومالكي الفعاليات المرتبطة بها ترخيص منشآتهم لدى المديرية العامة للزراعة خلال شهر.

ودعت الوزارة إلى ترخيص مزارع الأمات والمفاقس ومعامل الأعلاف ومزارع فروج البيض ومزارع فروج اللحم.

وأشارت إلى أن إجراءات الترخيص مجانية بالكامل لدى المديرية العامة للزراعة- شعبة التراخيص، خلال أوقات الدوام الرسمي.

وبررت الوزارة طلبها بالحرص على مصالح مربي الدواجن والمستهلكين.

 



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة