موظفون في مديرية الشؤون الإنسانية التابعة للإنقاذ يحصون عوائل في مخيمات شمالي إدلب – 9 من تشرين الأول 2020 (وزارة التنمية في حكومة الإنقاذ)


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة