“محلي جرابلس” يطالب باستصدار موافقات لتركيب بوابات الإنترنت

أحد الشوارع في مدينة جرابلس (المجلس المحلي)

ع ع ع

طلب المجلس المحلي لمدينة جرابلس شمال شرقي حلب من شركات الإنترنت العاملة في المدينة الحصول على كتاب موقّع أصولًا من دائرة الاتصالات في المجلس، قبل تمديد خطوط الإنترنت.

وقال المجلس المحلي في تعميم نشره على صفحته الرسمية عبر “فيس بوك” اليوم، الثلاثاء 10 من تشرين الثاني، “يطلب من أي شركة تركب خطوط الإنترنت داخل المخيمات إحضار كتاب موقّع أصولًا من دائرة الاتصالات في المجلس المحلي بأنها مرخصة أصولًا قبل السماح لها بتمديد الخطوط”.

وكان المجلس المحلي لمدينة جرابلس طالب في وقت سابق باستصدار رخص لثلاثة قطاعات.

رخصة قيادة

في 5 من آب الماضي، طلب المجلس المحلي لجرابلس من أصحاب المركبات والآليات (دراجات نارية وسيارات سياحية وشاحنات صغيرة أو كبيرة وآلات زراعية)، استخراج شهادة قيادة.

وقال في تعميم صادر عنه، إن الأشخاص الذين لا يمتلكون شهادة قيادة يستطيعون التسجيل في مديرية التربية التابعة للمجلس، وحضور دورة تدريبية، والخضوع لامتحان عملي وكتابي، والحصول على الشهادة بعد مراجعة قسم شرطة المرور، مع السماح لأصحاب الشهادات القديمة باستبدالها عن طريق مراجعة القسم.

رخصة المهن الطبية

في تموز الماضي، طلب المجلس من جميع العاملين في القطاع الطبي مراجعة المديرية لإجراء التراخيص اللازمة للعمل، لتكون جميع القطاعات والمراكز والعيادات مرخصة وخاضعة لمراقبة دورية، ولتنظيم العمل الصحي في القطاع الخاص، بحسب ما قاله مدير مديرية الصحة في جرابلس، عصام جمعة، في حديث سابق لعنب بلدي.

وشملت القطاعات الطبية المُطالَبة بالحصول على ترخيص، جميع العيادات الخاصة والمراكز الطبية الخاصة، والمنظمات الطبية العاملة في جرابلس وريفها، وعيادات أطباء الأسنان، ومخابر التعويضات السنية.

رخصة مزاولة مهنة

دعا المجلس المحلي، في 5 من آب الماضي، المواطنين، من أصحاب المحال والمهن الحرفية والصناعية في المدينة، إلى استصدار رخص محال ومزاولة مهنة، وطلب من سائقي المركبات الآلية استصدار رخص قيادة أو تجديد رخصهم القديمة.



مقالات متعلقة


Array

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة