fbpx

فابيو سيلفا.. فتى وولفرهامبتون الذهبي

فابيو سيلفا يحتفل بتسجيل هدف بقميص وولفرهامبتون 11 من تشرين الثاني 2020 (حساب اللاعب في تويتر)

ع ع ع

من زاوية ضيقة للغاية، محاطًا بعدد من لاعبي الفريق الخصم، يسجل اللاعب الشاب فابيو سيلفا هدفًا لفريقه وولفرهامبتون الإنجليزي، ضمن منافسات الدوري المحلي لتحت 21 عامًا.

لا يصنف هذا الهدف ضمن أجمل الأهداف في عالم كرة القدم، لكنه يكشف عن قدرات خاصة لصاحبه اللاعب الشاب، المصنف ضمن قائمة وضعتها صحيفة “The Guardian” البريطانية لأفضل 60 موهبة شابة في عالم كرة القدم 2019.

من بورتو إلى الدوري الإنجليزي

وصل سيلفا إلى نادي بورتو البرتغالي في عام 2010، بعد لفته الانتباه مع أندية محلية برتغالية، وسرعان ما انتقل من صغار بورتو، لكن منافس النادي الأول في البلاد، نادي بنفيكا، نجح بإقناع اللاعب بالتوقيع معه، ليمضي موسمين (2015 وحتى 2017) في النادي الغريم.

سرعان ما استطاع بورتو إقناع سيلفا بالعودة إليه، وخلال موسمين فقط نجح اللاعب بالوصول إلى الفريق الأول واللعب في الدوري البرتغالي، والمشاركة في بطولة الدوري الأوروبي، ثانية البطولات الأوروبية للأندية أهمية بعد بطولة دوري أبطال أوروبا.

القدرات الجسدية التي يمتلكها فابيو سيلفا وتحديدًا طوله الفارع (1.85 سم)، تساعده للغاية داخل منطقة الجزاء، خاصة أنه يشغل ثلاثة مراكز في الخط الأمامي، هي قلب الهجوم والجناح الأيسر والمهاجم الثاني، ومع موهبته اللامعة انتقل خلال أربع سنوات برفقة بورتو ليمثل الفريق الأول، وينجح بالتسجيل خلال إحدى مبارياته، ليكسر أول الأرقام القياسية في مسيرته الكروية، ويصبح أصغر لاعب في نادي بورتو يسجل هدفًا في الدوري البرتغالي وعمره 17 عامًا و22 يومًا، ثم أصغر لاعب يلعب في بطولة أوروبية، وذلك في الموسم الماضي 2019- 2020.

مع سطوع نجم اللاعب، وتواصل الأندية الأوروبية معه للانتقال إلى صفوفها، وهو أمر متوقع بالنسبة لمواهب فابيو سيلفا، قرر اللاعب الشاب الانضمام إلى نادي وولفرهامبتون الإنجليزي، الملقب بالبرتغال الصغرى في الدوري الإنجليزي، إذ يمتلك في صفوفه حوالي عشرة لاعبين من البرتغال، بالإضافة إلى مدرب الفريق نانو سانتوس الذي يحمل الجنسية نفسها، ووكيل الأعمال الشهير خورخي مينديز، البرتغالي أيضًا.

وليس من المستغرب أن ينضم سيلفا إلى وولفرهامبتون، فالنادي يقدم مستويات جيدة في الدوري الإنجليزي، ويشارك عدد من لاعبيه ضمن المنتخب البرتغالي الأول، الذي حقق لقب آخر نسخة من كأس أمم أوروبا 2016، والنسخة الأولى من لقب دوري الأمم الأوروبية للمنتخبات 2019.

كما أن اللاعب سيبقى بعيدًا عن ضغوط الأندية الكبرى والصحافة الأوروبية، وهو ما يدعم تطوره بشكل أفضل قبل الانتقال إلى أندية أكبر في القارة العجوز.

أرقام اللاعب مع بورتو

خلال موسم واحد قضاه اللاعب الشاب مع النادي البرتغالي، نجح في تسجيل ثلاثة أهداف وصناعة هدفين في 21 مباراة بمختلف المسابقات، وعمره 17 عامًا فقط، كما سجل مع فريق بورتو تحت 19 سنة، ضمن بطولة دوري أبطال أوروبا، خمسة أهداف وصنع أربعة آخرين خلال تسع مباريات فقط، أي أن إسهامه في البطولة كان هدفًا في كل مباراة تقريبًا.

بينما شارك اللاعب منذ بداية الموسم الحالي 2020- 2021 مع فريقه الجديد في خمس مباريات، دون أن ينجح بترك بصمته حتى الآن.

كما شارك مع فريق وولفرهامبتون لفئة تحت 23 عامًا في مباراة واحدة، نجح خلالها بتسجيل هدفين.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة