fbpx

وسط انتقادات من الأهالي.. “التربية السورية” تحدد موعد امتحانات الفصل الأول

عناصر الهلال الأحمر يعقمون المدارس، 2 من أيلول 2020 (سانا)

عناصر الهلال الأحمر يعقمون المدارس، 2 من أيلول 2020 (سانا)

ع ع ع

حددت وزارة التربية في حكومة النظام السوري موعد الامتحان الفصل الأول، وموعد بدء الفصل الدراسي الثاني.

وقالت الوزارة، الاثنين 23 من تشرين الثاني، في تعميم نشرته على صفحتها الرسمية عبر “فيس بوك”، “يبدأ الامتحان الفصلي الأول في 6 من كانون الثاني المقبل 2021، ويستمر حتى الخميس 14 من الشهر ذاته”.

وبحسب التعميم، يبدأ دوام الفصل الثاني، الأحد 24 من كانون الثاني المقبل، لجميع المدارس العامة والخاصة والمستولى عليها وما في حكمها.

ولم تقرر حكومة النظام السوري، رغم ارتفاع معدل الإصابات بفيروس “كورونا المستجد” (كوفيد- 19) مع بداية الذروة الثانية للفيروس، إيقاف التعليم وجهًا لوجه، والتوجه للتعليم عن بُعد، أو تأجيل الامتحانات الدراسية، رغم لجوء العديد من الدول إلى هذا الإجراء في محاولة للحد من الإصابات.

وقوبل تحديد وزارة التربية موعد الامتحانات والفصل الدراسي الثاني بانتقادات من الأهالي، كما ورد في تعليقاتهم على التعميم.

 

وكانت مديرية تربية دمشق أعلنت أمس، الاثنين، تسجيل 75 إصابة بفيروس “كورونا” في مدارس دمشق، منذ بداية العام الدراسي الحالي حتى اليوم.

وبيّنت أنه عند ظهور أي حالة إصابة بالفيروس داخل المدرسة تُغلق الشعبة من خمسة إلى ستة أيام، ويعقّم الصف بشكل كامل، ويجرى فحص حراري ومسحات لبقية الطلاب.

وكان عضو اللجنة الاستشارية لمكافحة الفيروس الدكتور نبوغ العوا، نفى أن تكون الأرقام المعلنة متطابقة مع الإصابات بين صفوف الطلاب، لافتًا إلى أن التعامل مع الفيروس يكون “كأمر مخجل”، واعتبر أن هذا الاستهتار سيؤدي إلى كارثة وبائية.

وفي 21 من تشرين الثاني الحالي، نفى وزير الصحة في حكومة النظام السوري، حسن غباش، ما يتداوله الأهالي عن إغلاق المدارس أو فرض الحظر الجزئي في البلاد.

وأوضح أن الحظر الجزئي أو تعليق الدوام المدرسي هو قرار يتخذه الفريق الحكومي المعني بالتصدي لجائحة “كورونا”.

وفي 10 من تشرين الثاني الحالي، حذرت منظمة الصحة العالمية من موجة ثانية لتفشي فيروس “كورونا” في سوريا، مشيرة إلى أن نصف العاملين في المجال الصحي خارج سوريا، ولا يعمل سوى 48% من المستشفيات العامة و48% من مراكز الرعاية الصحية الأولية بكامل طاقتها.

وبحسب بيانات وزارة الصحة في حكومة النظام السوري، وصل عدد الإصابات بالفيروس في مناطق سيطرة النظام السوري إلى 7295 إصابة، و380 حالة وفاة، حتى تاريخ إعداد التقرير.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة