fbpx

الملكي يتخطى الإنتر وليفربول يتعثر أمام أتلانتا بدوري الأبطال

فرحة لاعبي ريال مدريد بالهدف (abmisr)

ع ع ع

حقق فريق ريال مدريد الإسباني فوزًا ثمينًا ومهمًا على ضيفه إنترميلان الإيطالي وبنتيجة 2×0 لفائدة الجولة الرابعة من دوري أبطال اوروبا.

وبهذا الفوز يعود الفريق الملكي إلى نغمة الانتصارات في دوري الأبطال، ويعتبر بمثابة إعادة الثقة لريال مدريد، بعد النتائج المتذبذبة في الليجا المحلية ودوري الأبطال على حد سواء وهي بمثابة إثبات الوجود في البطولة.

المباراة كانت هجومية من الفريقين إلا أن سيطرة الملكي كانت واضحة وخاصة بعد أن سجل البلجيكي إيدين هازارد الهدف الأول للمدريدي في الدقيقة السابعة، وطرد لاعب إنتر أرتورو فيدال في الدقيقة 33.

حاول الفرنسي زين الدين زيدان مواصلة الضغط الهجومي خلال الشوط الثاني رغم استبسال دفاع الضيف الإيطالي.

وجاء الفرج للفريق الملكي بنيران صديقة عندما سجل المغربي أشرف حكيمي هدفًا بالخطأ في مرماه في الدقيقة 59.

ولم تنفع محاولات أنطونيو كونتي مدرب إنتر، عندما قام بسلسلة تغييرات في صفوف فريقه في الشوط الثاني، لينتهي اللقاء بفوز ثمين جدًا وفي الوقت المناسب لريال مدريد.

ويحتل الريال الآن المركز الثاني برصيد سبع نقاط، فيما يتصدر المجموعة الثانية بوروسيا مونشنغلاد باخ الألماني برصيد ثماني نقاط.

ويحل شاختاردونيتسك الأوكراني ثالثًا بأربع نقاط، فيما اكتفى إنترميلان بالمركز الرابع والأخير بنقطتين فقط.

وتنتظر مباراة مهمة للملكي يوم الثلاثاء المقبل، 1 من كانون الأول، تجمعه مع ضيفه شاختاردونيتسك الأوكراني ويحتاج الفريق الملكي للفوز ليحجز بطاقة التأهل.

وكان ريال مدريد تجرع مراة الخسارة أمامه 2×3 في لقاء الذهاب.

أتلانتا يرد الدين من ليفربول

خطف فريق أتلانتا الإيطالي فوزًا ثمينًا ومهمًا جدًا من مستضيفه ليفربول الإنجليزي بنتيجة 0×2 لفائدة الجولة الرابعة من دوري أبطال أوروبا.

وذلك في اللقاء الذي جمع الفريقين، مساء أمس الأربعاء 25 من تشرين الثاني، في ملعب “آنفيلد” في مدينة ليفربول.

وبالرغم من هذه الخسارة إلا أن الريدز بقي متصدرًا المجموعة الرابعة برصيد تسع نقاط.

فيما يحتل أياكس أمستردام المركز الثاني بسبع نقاط، وحل ثالثًا أتلانتا الإيطالي برصيد سبع نقاط أيضًا، بينما يتأخر عنه بفارق الأهداف.

فيما بقي ميتيلاند الدانماركي رابعًا وأخيرًا من دون رصيد.

ويبدو أن الغيابات لاتزال مؤثرة على ليفربول، ولهذا لم يظهر بالمستوى المعهود منه وخاصة أن المباراة كانت هجومية من الفريقين.

بينما كان أتلانتا عازمًا على رد الدين عن خسارته أمام ليفربول 0×5 في لقاء الذهاب.

الألماني يورجن كلوب يبدو أنه ارتكب خطأ فادحًا عندما اعتمد على العائدين من الإصابة لأنهم بحاجة إلى فترة أطول من إعادة اللياقة البدنية.

ومع نهاية الشوط الأول السلبية بالنتيجة، حاول مدربا الفريقين في الشوط الثاني استدراك الوضع واللعب بخطة هجومية.

واستطاع فريق أتلانتا أن يباغت مرمى ليفربول بواسطة السلوفيني جوسيب إيليشيش في الدقيقة 60.

ولم يطل الوقت حتى أضاف الهدف الثاني في الدقيقة 64 عبر الألماني روبن جوسينس، وبه انتهي اللقاء بفوز عزيز وصريح لفريق أتلانتا 0×2.

وبذلك تجددت آمال الفريق الإيطالي مرة ثانية في دخول دائرة المنافسة على حجز إحدى بطاقتي التأهل عن المجموعة الرابعة.

نتائج المباريات

بوروسيا مونشنغلادباخ(ألمانيا) 4×0 شاختاردونيتسك(أوكرانيا)

أولمبياكوس(اليونان) 0×1 مانشسترسيتي(إنكلترا)

بايرن ميونيخ (ألمانيا) 3×1ريد بول سالزبورغ(النمسا)

أتليتكومدريد(إسبانيا) 0×0 لوكوموتيف موسكو(روسيا)

أنترميلان(إيطاليا) 0×2 ريال مدريد(إسبانيا)

مارسيليا(فرنسا) 0×2 بورتو(البرتغال)

ليفربول(إنكلترا 0×2 أتلانتا(إيطاليا)

أياكس أمستردام(هولندا) 3×1 ميتيلاند(الدانمارك)



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة