الهلال والنصر في مواجهة تاريخية بنهائي كأس “خادم الحرمين”

محاورة كروية بين لاعبي الهلال والنصر (Shutterstock)

محاورة كروية بين لاعبي الهلال والنصر (Shutterstock)

ع ع ع

يشهد استاد “الملك فهد الدولي” بالعاصمة السعودية الرياض عند الساعة السابعة بتوقيت دمشق مساء اليوم، السبت 28 من تشرين الثاني، “ديربي” مثيرًا وكبيرًا بين قطبي الكرة السعودية، الهلال والنصر، على نهائي كأس “خادم الحرمين الشريفين”.

الهلال يسعى لأن يتوّج للمرة التاسعة ويكون كثاني نادٍ بالترتيب يحرز اللقب بعد نادي أهلي جده، الذي ينفرد بالرقم القياسي وإحرازه الكأس 13 مرة.

وسبق للهلال أن تُوّج بالكأس في مواسم: 1961، 1964، 1980، 1982، 1984، 1989، 2015، 2017.

بينما سيحاول النصر تحقيق الفوز والتتويج بالكأس للمرة السابعة في تاريخه.

وسبق للنصر أن فاز بكأس البطولة لأعوام: 1974، 1976، 1981، 1986، 1987، 1990.

ويتشوق النصر للكأس بعد غياب 20 عامًا عن منصة التتويج في هذه البطولة، التي تنظر إليها الأندية السعودية بأنها الأغلى على مستوى المملكة.

وتعتبر هذه المواجهة الخامسة بين الفريقين في نهائي الكأس، وسبق أن التقيا أربع مرات.

وفاز النصر على الهلال في أول مواجهة بين الفريقين في نهائي عام 1981، وبنتيجة 3×1.

وكذلك فاز النصر في نهائي عام 1987 بنتيجة 1×0 وهي للمرة الثانية.

بينما حقق الهلال فوزه الأول على النصر في نهائي 1989 بنتيجة 3×0.

وأيضًا كرر الهلال فوزه الثاني في نهائي عام 2015 بركلات الجزاء الترجيحية 7×6، بعد تعادلهما في الوقت الأصلي والإضافي من المباراة 1×1.

استطاع الزعيم الهلالي تسجيل 14 هدفًا بينما اهتزت شباكه ست مرات في البطولة.

بينما سجل فريق النصر 16 هدفًا في البطولة، ودخلت مرماه خمسة أهداف فقط.

والأسبوع الماضي، وفي الجولة الخامسة من الدوري السعودي للمحترفين، استطاع الزعيم الهلالي الفوز على النصر بنتيجة 2×0.

ويسعى مدرب الهلال الروماني رازفان لوسيسكو اللعب بحذر في ظل تربص العالمي بفريقه.

وسيحاول إغلاق منطقة جزائه، ويدرك أن لكل مباراة ظروفها وحساسيتها وخاصة في مثل هذا النهائي.

وسيعتمد المدرب رازفان على العائد من الإصابة سالم الدوسري بقيادة الفريق، إلى جانبه صالح الشهري والفرنسي جوميز وسلمان الفرج.

بينما يعتمد فريق النصر السرية في تدريباته وتصريحاته الإدارية والفنية المعهودة عنه، لحساسية هذا النهائي.

ولكن يبدو أن المدرب البرتغالي روي فيتوريا يريد أن يستدرك الوضع بعد ثلاث هزائم متتالية في الدوري، وأن الثقة باتت فيه مهزوزة من الشارع الرياضي السعودي.

ولهذا يسعى لتصحيح المسار ولو على حساب الزعيم الهلالي والتعويض عن خسارته أمامه في الدوري 2×0 منذ أيام.

وسيعتمد مدرب النصر فيتوريا على هداف الفريق المغربي عبد الرزاق حمد الله كرأس حربة، بالإضافة إلى البرازيلي بيتروس ماثيوس وفراس البريكان.

القمة استثنائية و”ديربي” الرياض مثير ويبقى التوقع فيه صعبًا، لأن الفريقين طموحاتهما مشتركة ولكن في النهاية فإن القمة لا تقبل القسمة على اثنين.

مقتطفات قبل “الديربي”

سيغيب الملك سلمان بن عبد العزيز، خادم الحرمين الشريفين، عن تتويج البطل، إذ جرت العادة بأن يقوم بذلك شخصًيا في كل سنة.

وسينوب عنه في تتويج البطل الأمير فيصل بن بندر بن عبد العزيز، أمير إمارة الرياض.

وستكون جائزة الفائز بالكأس عشرة ملايين ريال سعودي، والمركز الثاني سينال خمسة ملايين ريال سعودي.

سيقود القمة الحكم العالمي البولندي سيمون مارتشيناك.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة