ضمن الخمس الأسوأ.. سوريا في ذيل قائمة دول العالم للسفر الآمن

فحص القادمين عبر مطار دمشق الدولي من "فيروس كورونا" (سانا)

ع ع ع

صنفت شركة “الإنقاذ الدولية” (​​International SOS)، سوريا من بين أسوأ خمس دول للسفر في العالم، لعام 2021، بسبب المخاطر الأمنية، وانتشار فيروس “كورونا المستجد” (كوفيد- 19).

وقالت الشركة في تقرير نشره موقع “ديلي ميل”، الثلاثاء 1 من كانون الأول، إن “ليبيا وسوريا وأفغانستان والعراق وجمهورية إفريقيا الوسطى هي الأماكن الخمسة الأكثر خطورة على وجه الأرض”.

وأوضحت الشركة أنه من المرجح أن يواجه المسافرون إلى تلك المناطق مخاطر أمنية، بناء على تهديد العنف السياسي، والاضطرابات الاجتماعية، والجرائم العنيفة والصغيرة، فضلًا عن تأثير جائحة “كورونا” في العام الحالي.

التقييم الآنف الذكر جاء بالاستناد إلى بيئة التهديدات الصحية والأمنية الأساسية، والنشاط الأخير لفيروس “كورونا”، وقيود السفر المحلية، وفعالية التدابير المحلية. 

وتقع سوريا في المرتبة قبل الأخيرة (162 من أصل 163) على مؤشر السلام العالمي، الذي تصدره “Vision Of Humanity“، ولا تزال مناطق الشمال تشهد توترات أمنية من قصف وتفجيرات، بينما تستمر الاعتقالات في جميع مناطق السيطرة.

وكانت عنب بلدي رصدت خلال شهري حزيران وتموز الماضيين ارتفاع عدد الجرائم التي أعلنت عنها وزارة الداخلية السورية، وبلغ عددها 56، نحو 40 منها حدثت في حزيران وحده، بمعدل أكثر من جريمة كل يوم.

وبحسب موقع “Numbeo“، المتخصص بمراقبة مستوى المعيشة عالميًا، فإن سوريا تعد من الدول التي يسجل فيها مؤشر الجريمة مستوى عاليًا، إذ تسجل 68.13 نقطة من أصل 120 نقطة.

دول الرخاء

بينما صنفت الشركة الأماكن الأكثر أمانًا في العالم، وهي غرينلاند وسويسرا وسلوفينيا والنرويج وفنلندا والدنمارك، بالإضافة إلى دول جزرية مثل الرأس الأخضر وأنغيلا وتركس وكايكوس.

ووفقًا للتقرير، فإن الدول التي كان تأثير فيروس “كورونا” فيها منخفضًا جدًا هي نيوزيلندا وتنزانيا ونيكاراغوا.



مقالات متعلقة


43200

×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة