fbpx

مؤسس مجموعة السبع.. وفاة الرئيس الفرنسي الأسبق فاليري جيسكار ديستان

الرئيس الفرنسي الأسبق فاليري جيسكار ديستان في باريس- 20 من حزيران 2019 (فرانس برس)

الرئيس الفرنسي الأسبق فاليري جيسكار ديستان في باريس- 20 من حزيران 2019 (فرانس برس)

ع ع ع

توفي الرئيس الفرنسي الأسبق، فاليري جيسكار ديستان، الأربعاء 2 من كانون الأول، عن عمر 94 عامًا في منزله بفرنسا وذلك بسبب إصابته بفيروس “كورونا المستجد” (كوفيد- 19).

ونشرت وكالة “فرانس برس” خبر وفاته بناء على تصريح من أقارب الرئيس، ونقلت قناة “فرانس 24” بيانًا من أسرته قالت فيه، إن “فاليري جيسكار ديستان توفي في منزله في لوار إيه شير، حالته الصحية تدهورت، وتوفي بسبب مضاعفات (كوفيد- 19)”.

وأشارت إلى أن جنازته ستكون حدثًا عائليًا خاصًا وفقًا لرغبته.

وانتخب ديستان في 1974 كأصغر رئيس في تاريخ الجمهورية الفرنسية الخامسة، إذ كان عمره 48 عامًا عندما تسلم الرئاسة.

ويعتبر ديستان سياسيًا فرنسيًا من يمين الوسط، استمر في الرئاسة حتى عام 1981، وفي فترة رئاسته كان مقتنعًا بفكرة تأسيس الاتحاد الأوروبي، وعمل عليها مع المستشار الألماني، هلموت شميت، وساعد كلاهما بإنشاء المجلس الأوروبي وزيادة صلاحيات برلمانه، كما أسهم في إنشاء نظام النقد الأوروبي.

كما يُعتبر الأب المؤسس لمجموعة السبع، فقادة هذا النادي، الذي يضم الدول الصناعية الأغنى في العالم، اجتمعوا للمرة الأولى في 1975 بدعوة منه، في قمة أصبحت موعدًا سنويًا.

وفي عام 2004، حين خسر ديستان في الانتخابات التشريعية، اعتزل العمل السياسي.

وفي أيار الماضي، فتحت النيابة العامة الفرنسية تحقيقًا جراء ادعاء صحفية ألمانية بأن الرئيس الأسبق ديستان تحرش بها جنسيًا عن طريق لمسها بشكل غير لائق مرارًا في مكتبه بباريس، بعد أن أعدت مقابلة معه في 2018، إلا أنه نفى بشدة هذه الاتهامات.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة