وفاة سفير سوريا في قطر نزار الحراكي متأثرًا بفيروس “كورونا”

سفير سوريا في قطر نزار الحراكي (الائتلاف الوطني السوري)

سفير سوريا في قطر نزار الحراكي (الائتلاف الوطني السوري)

ع ع ع

توفي عضو “الائتلاف الوطني السوري لقوى الثورة والمعارضة السورية” وسفير سوريا في دولة قطر، نزار حسن الحراكي، مساء اليوم الأحد 6 من كانون الأول، في اسطنبول، متأثرًا بإصابته بفيروس “كورونا المستجد” (كوفيد- 19)، عن عمر 58 عامًا.

ونعى “الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية” الحراكي، في بيان له، وذكّر بدور الحراكي وما قدمه من جهود طوال عمله كسفير لسوريا، وإسهاماته في الحراك الشعبي خلال الثورة السورية، بحسب ما نشر على الموقع الرسمي لـ”الائتلاف”.

ومن جانبه، قال رئيس “الائتلاف الوطني”، نصر الحريري، “نعزي أنفسنا وشعبنا السوري بوفاة سعادة الأستاذ نزار الحراكي السفير السوري في دولة قطر الشقيقة”.

كما أكد المستشار الأول في السفارة السورية بالدوحة، حازم لطفي، وفاة الحراكي، بحسب ما نشره عبر صفحته في “فيس بوك“.

وينحدر الحراكي من مدينة درعا جنوب غربي سوريا، ويعد أول سفير تم تعيينه لـ”الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية”، ممثلًا للجمهورية العربية السورية من جانب المعارضة.

ووافقت قطر على تعيين الحراكي سفيرًا رسميًا لها بالدوحة، في 27 من آذار 2013، وسلمت “الائتلاف” مقر السفارة السورية بقطر، الذي رفع علم الثورة السورية.

كما منحت الدوحة الحراكي ومعاونيه الحصانة الدبلوماسية الكاملة، بعد سحبها من السفير السوري السابق على خلفية استمرار أعمال العنف التي يمارسها النظام السوري.

وتعاني تركيا، حيث توفي الحراكي، والتي تحتضن مكاتب لمؤسسات في المعارضة السورية وأبرزها “الائتلاف”، من تصاعد حالات الإصابة بفيروس “كورونا” في الموجة الثانية من تفشي الفيروس.

وبحسب إحصائيات منظمة الصحة العالمية، أُصيب إلى الآن أكثر من 533 ألف شخص بالفيروس في تركيا، وتوفي منهم 14 ألفًا و705 أشخاص.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة