ما يزيد على 13 مليارًا إجمالي بدلات الإيجار المدفوعة لمستحقي السكن البديل في “ماروتا سيتي”

العمل في مشروع ماروتا سيتي في دمشق (ماروتا سيتي في دمشق)

ع ع ع

قال مدير “مديرية تنفيذ المرسوم 66″، رياض دياب، إن تكلفة بدلات الإيجار التي سددتها محافظة دمشق للمستحقين في منطقة “ماروتا سيتي” خلف “الرازي” في دمشق، على مدار خمس سنوات، بلغت 13 مليارًا و239 ألف ليرة سورية.

وفي تصريح لصحيفة “الوطن“، في 9 من كانون الأول الحالي، أوضح دياب أن عدد المستفيدين من بدلات الإيجار للسكن البديل في مشروع “ماروتا سيتي” بلغ خمسة آلاف و516 مستفيدًا، مشيرًا إلى أن هذه البدلات لم تُطبّق في أي من مناطق الاستملاك الأخرى.

وقدّر دياب إجمالي المستحقات السنوية التي تدفعها محافظة دمشق كبدلات إيجار لمستفيدي مشروع “ماروتا سيتي” بمليارين و862 ألف ليرة سورية، توزع بموجب شيكات لأصحاب العلاقة.

وأضاف أنه يجري حاليًا توزيع دفعة شيكات للمستحقين عن عام 2020 وجزء من عام 2019، تبلغ قيمتها أربعة مليارات و811 ألف ليرة سورية.

وأكد دياب التزام المحافظة بتسديد بدلات الإيجار للمواطنين حتى يتم تسليمهم السكن البديل، متعهدًا بأن يتم تسديد هذه الدفعات في مواعيدها العام المقبل.

مدة تنفيذ “السكن البديل”

رجحت “المؤسسة العامة للإسكان”، الثلاثاء الماضي، أن تكون مدة إنجاز مشروعي برجي “Bb 127-Bb 64” من مشروع السكن البديل لسكان “ماروتا سيتي” ثلاث سنوات.

وبيّن مدير عام “المؤسسة العامة للإسكان”، أيمن مطلق، أن تكلفة المشروع حوالي 25 مليار ليرة سورية، متضمنة عقد الإشراف، نافيًا وجود أي إعاقة للمشروع في الوقت الحالي، وفقًا لما نقلته صحيفة “البعث“.

ووعد بتسليم المشروع للمواطنين المكتتبين المستحقين للسكن البديل خلال ثلاث سنوات، بموجب المرسوم التشريعي رقم “66”، وهي المدة الواردة في عقد التنفيذ بين المؤسسة والجهة المنفذة لإنهاء المشروع في موعده، على حد قوله.

ولفت مطلق إلى التعاقد مع الشركة العامة للدراسات الهندسية للإشراف على تنفيذ أعمال المشروع حسب المواصفات والشروط الفنية، مشيرًا إلى وجود ممثّل عن “المؤسسة العامة للإسكان” لمتابعة عقدي التنفيذ والإشراف، وممثل عن محافظة دمشق صاحبة المشروع.

وفي 28 من أيلول الماضي، فتحت “المؤسسة العامة للإسكان” باب الاكتتاب على مساكن للشاغلين المستحقين للسكن البديل في منطقتي “ماروتا سيتي” و”باسيليا سيتي”.

كما أوردت المؤسسة أسماء المستحقين في جداول اسمية مصدقة من محافظة دمشق كل حسب فئة ومساحة السكن المحددة له، على أن يبدأ التقديم اعتبارًا من 18 من كانون الأول الحالي حتى 14 من كانون الثاني المقبل.

ونشرت المؤسسة، حينها، جدولًا أوضحت فيه الفئات والمساحات المستحقة، والدفعات النقدية الأولى الواجب تسديدها وتاريخ التسديد، والأقساط الشهرية وفرع المصرف العقاري المحدد لتسديدها.

“ماروتا سيتي”

بدأ مشروع “ماروتا سيتي” في 2012، بعد إصدار رئيس النظام السوري، بشار الأسد، المرسوم رقم “66”،الخاص بإحداث منطقة تنظيمية خلف منطقة الرازي في دمشق.

وبعد ثماني سنوات من بدء المشروع، لم يحصل الأهالي على سكن بديل، بسبب عدم توفر المبالغ لدى المحافظة، بحسب ما صرح به مدير الدراسات الفنية في المحافظة، معمر دكاك، بأن تكلفة إشادة السكن البديل تصل إلى 285 مليار ليرة سورية (قرابة 124 مليون دولار).

وفي نهاية حزيران الماضي، طلب رئيس مجلس الوزراء، حسين عرنوس، من وزارة المالية ومحافظة دمشق وشركة “دمشق الشام القابضة” (التابعة للمحافظة والمسؤولة عن تنفيذ المشروع)، إيجاد الصيغ المناسبة لتقديم الدعم التمويلي، وضمان التدفقات المالية لبدء مشروع السكن البديل.

ووافقت حكومة النظام على أن “يكون السكن البديل في منطقة خالية من الإشغالات ضمن أراضي المرسوم، وأن يكون بمواصفات جيدة داخليًا وخارجيًا، ويتماشى مع المشهد البصري العام للمشروع”.

وكان الاتحاد الأوروبي فرض، في كانون الثاني 2019، عقوبات على 11 رجل أعمال سوريًا، وخمسة كيانات تجارية، معظمها على صلة بمشروع “ماروتا سيتي”.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة