في أعلى مستوى لها بتاريخها

ما أسباب ارتفاع قيمة “بيتكوين” لتلامس 23 ألف دولار

عملة بيتكوين الافتراضية (رويترز)

ع ع ع

سجلت عملة “بيتكوين” الرقمية 22.986 دولارًا اليوم، الجمعة 18 من كانون الأول، بعد يومين فقط من تخطيها سعر 20 ألف دولار للمرة الأولى، بحسب ما نقلته “رويترز“.

ومع هذا الارتفاع غير المتوقع لسعر العملة المشفرة، تظهر تساؤلات مهمة حول ما يقف وراء موجة الصعود القياسية التي أثارت استغراب الأسواق.

وفي حديث لعنب بلدي مع المحلل الاقتصادي يونس الكريم، أرجع الارتفاع إلى عدة أسباب، أهمها ضبابية السياسة الأمريكية، والاضطرابات السياسية والاقتصادية والاجتماعية العالمية المستمرة، وانتشار فيروس “كورونا المستجد” (كوفيد- 19).

ونتيجة لهذا الانتشار، زاد الاعتماد على الإنترنت في مجالات الحياة، واتجهت استثمارات عديدة لهذا النوع من العملات كبديل، لسهولة عملية نقلها، فالطيران شبه متوقف حاليًا في ظل تأثير الجائحة بجميع بلدان العالم.

وأدى انتشار فيروس “كورونا” إلى الاقتناع أن المستقبل هو مستقبل تقنية الرقمنة والتكنولوجيا، وخاصة تجاه العملات الرقمية.

وقال يونس الكريم، إن “بيتكوين” ستسمر بالارتفاع ريثما يتحدد وجه الاقتصاد العالمي بعد الانتهاء من أزمة فيروس “كورونا” بشكل أساسي.

وسيولد اقتصاد جديد بعد انتهاء الأزمة، فالمستثمرون وقتها سيسعون لتحويل “بيتكوين” الموجود لديهم إلى أموال مادية للانطلاق بمشاريعهم الجديدة، وبالتالي ستنخفض قيمة العملة لقلة الطلب عليها.

ما “بيتكوين”؟

هي عملة رقمية تستخدم وتوزع إلكترونيًا، ويتم التداول والمضاربة عليها إلكترونيًا، ولا تخضع لسيطرة مؤسسة أو شخص محدد.

ويعود وجود عملة “بيتكوين” الافتراضية لأول مرة عام 2009، عندما اخترعها شخص أو مجموعة أشخاص، سمي افتراضيًا “ساتوشي ناكاموتو”.

ودخلت عملة “بيتكوين” الافتراضية التداولات الرسمية للبورصة لأول مرة في 10 من كانون الأول 2017.

وسجلت “بيتكوين” قبل ذلك أعلى مستوى تاريخي لها بقيمة 19.7 ألف دولار للوحدة بنهاية 2017، لتبدأ بعدها رحلة هبوط حادة وصلت إلى 3500 دولار مطلع عام 2019.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة