إيفرتون ومانشستر.. قمة غير عادية في كأس رابطة المحترفين الإنجليزية

كارلو انشيلوتي مدرب فريق إيفرتون الانكليزي وأولي جونار سولشاير مدرب نادي مانشتر يونايتد الانكليزي (تعديل عنب بلدي)

ع ع ع

يشهد ملعب “جوديسون بارك” بمدينة ليفربول، قمة غير عادية تجمع فريقي إيفرتون وضيفه مانشستر يونايتد لفائدة الدور الربع النهائي من بطولة كأس رابطة المحترفين الإنجليزية مساء اليوم، الأربعاء 23 من كانون الأول، عند الساعة 10:00 بتوقيت دمشق.

وتعتبر هذه المباراة قمة بكل ما تعنيه الكلمة لتاريخ الفريقين، ولأنهما متقاربان أيضًا في الدوري الإنجليزي الممتاز (البريميرليج).

وتعتبر مباراة تحدٍّ بين الفريقين، بعدما فاز مانشستر يونايتد على ضيفه إيفرتون 1×3 في الجولة الثامنة من البريميرليج، ويقعان حاليًا في المركز الثالث والرابع، برصيد 26 نقطة، ويتقدم مانشستر بفارق الأهداف.

وستكون هذه الموقعة مثيرة وندية لأن الفريقين لديهما كوكبة من النجوم في صدارة هداف الدوري، وكذلك لأنهما من فرق مربع الكبار.

الإيطالي كارلو أنشيلوتي، المدير الفني لفريق إيفرتون والخبير في الدوري الإنجليزي، يسعى للتعويض عن خسارته في الدوري والتأهل للدور النصف النهائي في هذه البطولة، خاصة أن المباريات تلعب بنظام خروج المغلوب من مباراة واحدة.

ولا يرغب المدرب أنشيلوتي بإعادة تجربة الموسم الماضي، عندما خرج من الدور الربع النهائي وخسر أمام مانشستر سيتي 2×4 بركلات الجزاء الترجيحية بعدما تعادلا 2×2 في الوقت الأصلي من المباراة.

لدى كارلو أنشيلوتي نجوم كبار في هذا الموسم، وسيعتمد على الهداف دومنيك كالفيرت بالإضافة إلى الكولومبي خامس رودريغو والبرازيلي ريشارليسون.

ومن المتوقع أن يلعب الإيطالي أنشيلوتي بخطة هجومية منذ البداية مستفيدًا من عامل الأرض والجمهور.

بينما لا يرغب فريق مانشستر يونايتد بإعادة تجربة الموسم الماضي أيضًا، إذ خرج من الدور النصف النهائي بعدما خسر 1×3 أمام غريمه التقليدي مانشستر سيتي في لقاء الذهاب، رغم فوزه على السيتي في لقاء الإياب وبنتيجة 0×1.

سيعتمد سولشاير على الهداف وصانع اللعب البرتغالي برونو فيرنانديز بالإضافة إلى ماركوس راشفورد والأروغواياني إينسون كافاني.

وهم قوة هجومية ضاربة عند اليونايتد ومن الممكن أن يكونوا ضيوفًا ثقيلين ومزعجين جدًا.

وفي المباراة الثانية التي ستقام مساء اليوم وضمن هذه البطولة، يحل توتنهام هوتسبير في ضيافة ستوك سيتي.

ورغم أن كل التوقعات تشير إلى أن النتيجة تميل لمصلحة توتنهام هوتسبير، أحد الفرق الكبيرة في الدوري الإنجليزي، تبقى المباراة مفتوحة مع ستوك سيتي، الذي يقع في المركز السابع بدوري الدرجة الأولى.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة