fbpx

اليونان.. مجهولون يهاجمون مبنى أطفال لاجئين

أطفال لاجئين في مخيم ضمن الجزر اليونانية (تويتر)

ع ع ع

جُرح عدة أطفال لاجئين غير مصحوبين في اليونان، إثر اعتداء مجهولين على مبنى في مدينة أوريوكاسترو.

وذكرت وكالة الأنباء اليونانية “amna” اليوم، الأحد 27 من كانون الأول، أن مبنى تشرف عليه كنيسة يونانية، يضم لاجئين قاصرين غير مصحوبين، تعرض لاعتداء عنصري الليلة الماضية.

وأوضحت الوكالة أن نحو عشرة شبان هاجموا الليلة الماضية، بالسكاكين والعصي والقضبان الحديدية اللاجئين الذين تتراوح أعمارهم بين 12 و14 عامًا.

وهتف المهاجمون بشعارات تهديد، وكسروا أبواب المبنى ليجدوا الأطفال القاصرين، الذين ركضوا بخوف.

ونُقل أحد اللاجئين إلى المستشفى وهو يعاني من مشاكل تنفسية حادة إثر ضربات على صدره، وتلقى ثلاثة قاصرين آخرين مصابين بجروح طفيفة الإسعافات الأولية.

ونقلت الوكالة عن المحامي ثودوريس كاراجيانيس، أن الجناة اعتدوا على الأطفال اللاجئين القاصرين بالسكاكين والقبضات الحديدية والأدوات الحادة.

ولفت إلى أن المهاجمين كانوا ضمن مجموعة منظمة ولديهم خطة مسبقة للهجوم، إذ بدأ الهجوم في أجزاء من الثانية.

وأكد المحامي أن شكوى رسمية سترفع إلى النيابة المختصة غدًا الاثنين، مشيرًا إلى أن جميع المجمعات المماثلة تدار بطريقة نموذجية، وتتعاون بشكل مباشر مع السلطات اليونانية، ولديها علاقات جيدة مع المجتمعات المحلية.

أدوات استخدمها شبان لاعتدائهم على مبنى يضم أطفالًا لاجئين في اليونان- 27 من كانون الأول 2020 (AMNA)

ويعيش في اليونان نحو 5200 لاجئ قاصر طلبت اليونان من الدول الأوروبية في العام الحالي استقبال 1600 منهم.

وفي 11 من أيلول الماضي، أعلن وزير الداخلية الألماني، هورست سيهوفر، أن عشر دول أعضاء في الاتحاد الأوروبي ستستقبل نحو 400 مهاجر قاصر ممن تم إجلاؤهم من مخيم “موريا” في اليونان، بعد نشوب حريق فيه.

والدول العشر هي البرتغال وبلجيكا وبلغاريا وكرواتيا وفنلندا وفرنسا وأيرلندا وليتوانيا وألمانيا ولوكسمبورغ، وتنقل شهريًا العشرات من اللاجئين الأطفال إليها.

ونُقل أكثر من ثلاثة آلاف طفل غير مصحوبين بذويهم إلى بريطانيا منذ عام 2015، من بينهم 714 طفلًا في عام 2019، ليتم لمّ شملهم مع عائلاتهم.

وتقدر منظمة “قرى الأطفال العالمية“ (SOS) أن 42 ألف لاجئ يعيشون في مخيمات الجزر اليونانية، أكثر من ثلثهم من الأطفال، من سوريا وأفغانستان والصومال.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة