fbpx

الأردن يعلن تسجيل أول إصابتين بالسلالة الجديدة لفيروس “كورونا”

تعقيم الشوارع في الأدرن مع انتشار فيروس "كورونا" (.aleqt)

ع ع ع

أعلنت وزارة الصحة الأردنية تسجيل أول حالتي إصابة بالسلالة الجديدة المتحورة من فيروس “كورونا المستجد” (كوفيد- 19) في البلاد.

وقال وزير الصحة الأردني، نذير عبيدات، اليوم الأحد 27 من كانون الأول، إن حالتي إصابة بالسلالة الجديدة للفيروس اكتشفتا لزوجين قادمين من بريطانيا أمس السبت، بحسب ما نقلته وكالة الأنباء الأردنية “بترا“.

وأوضح الوزير أن الحالتين ثبتت إصابتهما بعد إجراء الفحوصات لجميع القادمين من المملكة المتحدة، لافتًا إلى أن حالتهما “ممتازة”.

وستطبق إجراءات العزل الصحي على الحالتين، وسيمنعان من الاختلاط بالآخرين لحين انتهاء فترة العزل المنزلي.

ومع هذا التسجيل، يعتبر الأردن أول دولة عربية تسجل إصابة بالسلالة الجديدة لفيروس “كورونا”.

السلالة الجديدة

في 20 من كانون الأول الحالي، أعلنت السلطات الهولندية تعليق جميع رحلات الطيران من المملكة المتحدة، بعد أن اكتُشفت إصابة بسلالة جديدة من فيروس “كورونا” في جزء من الأراضي البريطانية.

وبحسب ما نقلته “فرانس 24“، سيستمر تعليق الرحلات حتى 1 من كانون الثاني المقبل.

وجاء القرار بعد ساعات من إعلان الحكومة البريطانية إعادة فرض حظر في العاصمة لندن وجنوب شرقي إنجلترا، في محاولة لوقف موجة أخرى من الإصابات المنسوبة إلى سلالة جديدة من فيروس “كورونا”.

كما أوقفت 22 دولة غربية وعربية جميع الرحلات الجوية مع بريطانيا، لتجنب مخاطر السلالة الجديدة من الفيروس التاجي، ووصلت إلى حد إخلاء المئات من أهالي لندن مدينتهم، بسبب تشديد الحكومة الإجراءات.

اقرأ أيضًا: السلالة الجديدة من “كورونا”.. كيف تنتشر وهل هي أشد فتكًا

وقال المستشار العلمي للحكومة البريطانية، باتريك فالانس، إن هذا الشكل الجديد “ينتشر بسرعة” ويصبح أيضًا الشكل “المهيمن”، بعد أن أدى إلى “زيادة حادة جدًا” في الحالات التي تستدعي العلاج بالمستشفى.

ويُعتقد أن هذه الطفرة ظهرت في منتصف أيلول الماضي في لندن، وكانت وراء 62% من الإصابات المسجلة في لندن في كانون الأول الحالي، و43% في جنوب شرقي البلاد، وهذا أكثر بكثير مما سُجل في منتصف تشرين الثاني الماضي.

وأضاف فالانس أن السلالة تحتوي على 23 تغييرًا، وهو “عدد كبير بشكل غير مألوف”، والعديد منها “مرتبط بتغيرات في البروتين الذي يصنعه الفيروس” و”الكيفية التي يرتبط بها الفيروس بالخلايا أو يدخل إليها”.

وكانت ألمانيا سجلت، في 24 من كانون الأول الحالي، أول إصابة بفيروس “كورونا” من السلالة الجديدة، مبينة أن المصاب جاء لزيارة أحد أقاربه، وكانت نتيجة اختبار فحص الفيروس إيجابية.

وأوضحت سلطات الولاية أن الشخص نُقل من المطار بسيارة العائلة، ما أدى إلى وضعهم جميعًا في الحجر الصحي بمنزل العائلة.

أما منظمة الصحة العالمية فقد طمأن مديرها العام، تيدروس أدهانوم غيبريسوس، بأنه لا يوجد دليل على أن السلالة الجديدة من فيروس “كورونا” سببت “مرضًا خطيرًا أو وفيات”.

وأضاف، “لا يوجد دليل حتى الآن على أنه من المرجح أن تتسبب (السلالة الجديدة) بمرض خطير أو وفيات أكثر”.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة