fbpx

إيران تحيي ذكرى مقتل سليماني في مراكز ثقافية سورية

صورة ترويجية للذكرى التي سيحيها المركز الثقافي العربي بكفرسوسة - المصدر (tehrantimes) 28 كانون الأول 2020

ع ع ع

ذكرت صحيفة “طهران تايمز” (tehrantimes) أن عددًا من المراكز الثقافية السورية، ستحيي ذكرى مقتل قائد “فيلق القدس” في “الحرس الثوري الإيراني”، قاسم سليماني، في 5 من كانون الثاني المقبل، وذلك بالتعاون مع مركز “الفكر والفن الإسلامي” بطهران والمستشارية الثقافية الإيرانية في دمشق.

وسيعرض المركز الثقافي العربي بكفرسوسة ملصقات وصورًا لقاسم سليماني، ضمن فعالية أطلق عليها “قصة حب”، بحسب ما ذكرت الصحيفة أمس الاثنين  28 من كانون الأول.

المركز الثقافي الإيراني أحيا أيضًا الذكرى السنوية الأولى لمقتل قاسم سليماني، في دير الزور في 27 كانون الأول الحالي.

وقال مراسل “قناة العالم” الإيرانية أن الذكرى تخللها قصائد شعرية، تكلمت عن “مزايا الراحل الكبير وبطولاته في مواجهة العدوان الأمربكي وأدواته وصولًا لما بذله في معارك التحرير”.

واستلم سليماني قيادة “فيلق القدس” التابع للحرس الثوري الإيراني، وهو المسؤول عن العمليات العسكرية خارج حدود إيران الإقليمية منذ 1998 خلفًا للقائد السابق أحمد وحيدي.

ويعتبر سليماني من أبرز القيادين الإيرانيين، الذين ينفذون ويرسمون السياسة العسكرية لإيران في سوريا، خلال سنوات الحرب الماضية.

ويقاتل “فيلق القدس” التابع للحرس الثوري الإيراني إلى جانب قوات النظام السوري منذ عام 2013، كما يشرف على ميليشيات شيعية أجنبية، أبرزها “لواء فاطميون” الأفغاني و”لواء زينبيون” الباكستاني و”حزب الله” اللبناني، إلى جانب ميليشيات عراقية.

وتدعم إيران النظام السوري في معاركه ضد المعارضة في سوريا، كما تقدم له مختلف أنواع الدعم العسكري والسياسي، إضافةً لدعمها عدة ميليشيات تقاتل في سوريا وتتهم بتنفيذ “جرائم حرب”.

وكانت القوات الأمريكية قتلت سليماني ونائب قائد “الحشد الشعبي” العراقي، “أبو مهدي المهندس”، بالقرب من مطار “بغداد” بقصف من طائرة دون طيار، في 3 من كانون الثاني 2020.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة