fbpx

ليفربول ينهي 2020 في صدارة البريميرليج.. صراع لإزاحته

ماني وصلاح يلتقان تعليمات المدرب كلوب (تعديل عنب بلدي)

ماني وصلاح يلتقان تعليمات المدرب كلوب (تعديل عنب بلدي)

ع ع ع

لا يزال فريق ليفربول (حامل اللقب) في صدارة الدوري الإنجليزي الممتاز (البريمرليج)، رغم تعادله الأخير، في 30 من كانون الأول الماضي، مع ضيفه نيوكاسل يونايتد من دون أهداف، لينهي سنة 2020 في صدارة البريميرليج برصيد 33 نقطة.

لكن هذه الصدارة مهددة خاصة من فريق مانشستر يونايتد، الذي يملك مباراة مؤجلة، تلعب اليوم.

وأُجّلت مباراة توتنهام وفولهام التي كانت مقررة الأربعاء الماضي، وهي المباراة الثالثة التي تؤجّل في الدوري الإنجليزي الممتاز لهذا الموسم.

وسبق أن أُجّلت مباراة أستون فيلا مع نيوكاسل يونايتد في الجولة الـ11، وكذلك مباراة إيفرتون مع مانشستر سيتي ضمن مباريات الجولة الـ16 والأخيرة.

أربعة فرق تتنافس على الصدارة  

مع نهاية العام 2020، اختتمت مباريات الجولة الـ16 وتصدرها فريق ليفربول برصيد 33 نقطة، بعدما فاز بتسع مباريات وتعادل بست مواجهات وخسر مباراة واحدة، له من الأهداف 37 وعليه 20 هدفًا.

بينما توجد ثلاثة فرق تلاحق الريدز على الصدارة وتنافسه بقوة، وأول الفرق مانشستر يونايتد الوصيف برصيد 30 نقطة.

وفاز بتسع مباريات وتعادل بثلاثة لقاءات وخسر مثلها، له من الأهداف 31 وعليه 23 هدفًا.

بينما المنافس الثالث للريدز هو فريق ليستر سيتي برصيد 29 نقطة، وفاز بتسع مباريات وتعادل باثنتين وخسر خمسة لقاءات، له من الأهداف 29 وعليه 20 هدفًا.

وأيضًا فريق إيفرتون بالمركز الرابع برصيد 29 نقطة متساويًا مع فريق ليستر سيتي ويتأخر عنه بفارق الأهداف، ولكن تبقى لفريق إيفرتون مباراة مؤجلة.

وفاز إيفرتون في تسع مواجهات وتعادل باثنتين وخسر أربع مباريات، له من الأهداف 26 وعليه 19 هدفًا.

خمسة فرق تتنافس على اقتحام مربع الكبار

تتصارع خمسة فرق على اقتحام مربع الكبار، ومنها ما قد ينافس على الصدارة، وهي متساوية بعدد النقاط ولكل فريق 26 نقطة.

والفرق هي أستون فيلا بالمركز الخامس، ولعب 14 مباراة وبقيت له مباراتان مؤجلتان، وكذلك فريق تشيلسي رابعًا ولكن من 16 مباراة.

بينما فريق توتنهام هوتسبير بالمركز السادس، من 15 مباراة وله واحدة مؤجلة، ومانشستر سيتي بالمركز الثامن ولكن من 14 مواجهة وبقيت له مباراتان مؤجلتان.

وأخيرًا فريق ساوثهامتون بالمركز التاسع من 16 مباراة، ولعب كامل مباريات دوري البريميرليج.

أربعة فرق تحاول الهروب من دائرة الخطر

بدورها، تسعى أربعة فرق للنجاة والهروب من شبح الهبوط الذي لازمها منذ بداية البريميرليج.

فريق برايتون يقع في المركز الـ19 برصيد 13 نقطة، وفولهام بالمركز الـ18 برصيد 11 نقطة.

بينما فريق وست بروميتش البيون بالمركز الـ19 وقبل الأخير برصيد ثماني نقاط، ويبقى في المركز الـ20 والأخير فريق شيفيلد يونايتد برصيد نقطتين فقط.

ويبدو أن شيفيلد يونايتيد حزم حقائبه استعدادًا للرحيل، ويحتاج إلى معجزة لكي يحافظ على وجوده في الدوري الممتاز (البريميرليج).

مع بداية عام 2021 انطلاق الجولة الـ17

تنطلق مساء اليوم، الجمعة 1 من كانون الثاني مع بداية العام الجديد 2021، مباريات الجولة الـ17، وستشهد هذه الأمسية مباراتين مهمتين بالنسبة للفرق الأربعة.

إيفرتون وست هام يونايتد ولقاء التحدي

حيث سيشهد ملعب “جوديسون بارك” بمدينة ليفربول مباراة مهمة لفريق إيفرتون رابع الترتيب برصيد 29 نقطة مع ضيفه وست هام يونايتد عاشرًا برصيد 23 نقطة.

وبعد تأجيل مباراته ضد مانشستر سيتي في الجولة الـ16 الماضية، يسعى مدرب إيفرتون الإيطالي كارلو أنشيلوتي ليواصل نتائجه الإيجابية حتى يبقى ضمن دائرة الفرق المنافسة بقوة على صدارة البريميرليج.

وكان كارلو أنشيلوتي قد علّق آماله كثيرًا على موقعة السيتي المؤجلة، ولكن سيحاول التعويض مبدئيًا في هذا اللقاء.

لدى كارلو أنشيلوتي نجوم كبار في هذا الموسم، وسيعتمد على الهداف دومنيك كالفيرت بالإضافة إلى الكولومبي خامس رودريغو والبرازيلي ريشارليسون.

ومن المتوقع أن يلعب الإيطالي أنشيلوتي بخطة هجومية منذ البداية مستفيدًا من عامل الأرض والجمهور.

وبدوره، مدرب وست هام يونايتد الاسكتلندي ديفيد مويس سيلعب من أجل اللحاق بركب الفرق التي تستعد لاقتحام مربع الكبار.

وعلى الرغم من صعوبة اللقاء، وخاصة الحوار المثير الذي سيكون مع الإيطالي أنشيلوتي، سيعتمد المدرب على مهارات التشيكي توماس سوسيك وإلى جانبه جاردو بولين وميشيل أنطونيو.

مانشستر يونايتد يلتقي أستون فيلا بحلم الصدارة

وفي المباراة الثانية التي سيشهدها ملعب “أولد ترافورد” بمدينة مانشستر، مساء اليوم عند الساعة 10:00، يلعب فريق مانشستر يونايتد وصيف المتصدر برصيد 30 نقطة مع ضيفه أستون فيلا خامسًا برصيد 26 نقطة.

من المتوقع أن يقدم الفريقان مباراة مثيرة لزيادة طموحاتهما المشتركة بعد تعادل المتصدر ليفربول.

وتعد المقابلة مهارية بين مدرب مانشستر يونايتد النرويجي أولي جونار سولشاير ومدرب أستون فيلا الإنجليزي دين سميث.

والمدربان تمكنا من تحقيق النتائج الإيجابية مؤخرًا، ولهذا ستكون الموقعة بمثابة القمة في افتتاح مباريات الجولة الـ17.

المدرب سولشاير سيلعب بخطة هجومية غير حذرة حرصًا منه على تحقيق نتيجة إيجابية وعلى أمل تعثر الريدز ليتربع على الصدارة.

وسيعتمد على صانع اللعب والهداف البرتغالي برونو فيرنانديز بالإضافة إلى ماركوس راشفورد، بينما يغيب عنه كافاني المحروم للمخالفة بمنشورات اعتبرها الاتحاد الإنجليزي عنصرية.

وبدوره، مدرب أستون فيلا الإنجليزي دين سميث سيقاتل من أجل تحقيق الفوز رغم صعوبة اللقاء.

وسيلعب بخطة هجومية حذرة وسيعتمد على أولي واتكينز بالإضافة إلى الهولندي أنور الغازي وجاك غراليش.

وتستكمل مباريات هذه الجولة يومي السبت والأحد المقبلين ومن خلالها ستزداد حرارة وسخونة دوري البريميرليج في القمة والقاع على حد سواء.

مفكرة اليوم 1 من كانون الثاني بتوقيت دمشق

إيفرتون × وست هام يونايتد 7:30

مانشستر يونايتد × آستون فيلا 10:00



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة